بالفيديو| الشيخ عبد الله رشدي يخرج عن صمته ويوضح سبب وفاة زوجته.. “انا مكنتش ناوي اتكلم.. ماحدث مع زوجتي إهمال طبي جسيم” 

حالة من الحزن الشديد يعيشها الآن الشيخ عبد الله رشدي منذ وفاة زوجته، وقد بدا ذلك واضحاً خلال مراسم الدفن وتشييع الجثمان، ومن المعروف أن الشيخ عبد الله رشدي لم يكن يعلن أي أخبار أو معلومات عن حياته الشخصية وأسرته وزوجته، وبعد وفاة زوجته لم يعلن سبب الوفاة ولم يتحدث مع أي شخص حول هذا الأمر ولم يرد على تساؤلات الصحفيين عند سؤاله عن سبب الوفاة، لكن اليوم قرر الشيخ عبد الله رشدي ان يخرج عن صمته ويتحدث عن وفاة زوجته بعد تصريحات إدارة المستشفى التي توفيت بها زوجته.

الشيخ عبد الله رشدي يتحدث عن وفاة زوجته

قام الشيخ عبد الله رشدي بنشر فيديو عبر صفحته الشخصية على الفيسبوك يتحدث فيه عن زوجته ويوضح بعض الأمور الهامة حول وفاتها، وأشار خلال الفيديو انه سيتحدث في فيديو آخر عن زوجته بشكل خاص، حيث قال:”أن شاء الله هعمل فيديو عايز اتكلم فيه معاكم عن زوجتي.. حقها عليا ان اعرف سيرتها للناس.. بس افوق كده شوية” 

وأضاف “أنا مكنتش ناوي اتكلم، وأنا في الحقيقة مش بتكلم في الأمور الشخصية اللي تخصني، وبرد فقط على الفتاوى الشرعية والقضايا الدينية، لكن أي حد بيتكلم هنا أو هنا مابردش وبسيبه، لكن أنا مضطر أرد دلوقتي لأن الأمر يتعلق بزوجتي وإنتقالها الى رحمة المولى عز وجل “

الشيخ عبد الله رشدي عبر تويتر

كما أكد الشيخ عبد الله رشدي أنه لم يكن يتحدث في الأمر خلال الفترة السابقة ولا يرد على الصحفيين لأنه كان في حالة مزاجية سيئة لاتسمح له بالكلام، وقال:” كنت على أمل أن من أرتكب خطأ يصلحه، وكان يكفيني جدً أن يجي اللي عمل الغلط يقولي إحنا آسفين واللي انتوا عايزينه إحنا هنعمله…وإحنا مكناش هنعوز حاجة اصلاً كنا بس هيكفينا الكلمتين دول” 

وأوضح الشيخ عبد الله أن مدير المستشفى التي توفيت بها زوجته تحدث حول الأمر، وقام الدكتور” أحمد مهران” محامي الدكتور عبد الله رشدي بالرد على مدير المستشفى. 

وتابع كلامه قائلاً” ماحدث مع زوجتي إهمال طبي جسيم له تفاصيل كثيرة هحكيلكم عليها وهتعرفوها، والمهم والمخطئ الذي يتلاعب بأرواح الناس لازم يتعاقب، لأنه تسبب بخطأه وإهماله في حرماني أنا وأولادي الصغار من امهم” 

إجراءات قانونية ضد المستشفى

أكد الشيخ عبد الله رشدي أنه قام باتخاذ إجراءات قانونية وسيقوم باتخاذ إجراءات أخرى ولن يتنازل عن حق زوجته، وقال:” انا حطيت الموضوع في دماغي وهجبلها حقها، وسأسعى بكل الطرق القانونية المشروعة لأثبت حق الست دي”

وأضاف” أنا كنت ساكت وما اتكلمتش، على أمل أن اللي في المستشفى يلمو الدور ويلمو الموضوع، وكنت ضابط نفسي لأقصى درجات ضبط النفس، وكان ممكن الموضوع يمشي بشكل محترم وبصورة أفضل”

وأكد أن لديه الكثير من الأدلة التي تثبت حق زوجته وأنها توفيت بسبب إهمال طبي داخل تلك المستشفى، وقال:” إنه من الذكاء والفطنة ألا أتحدث في أي أمر إلا أمام النيابة حتى يتفاجأ من أخطأ” . 

وأشار أيضاً أن هناك الكثير من التفاصيل الهامة لكنه لن يتحدث عنها الآن وسوف يتحدث عنها الدكتور أحمد مهران المحامي عبر صفحته الشخصية أيضاً. 

الشيخ عبد الله رشدي عبر تويتر


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً