أول تعليق لنجل سامي عنان بعد إيقافه عن العمل في الأكاديمية البحرية  

ردا على القرار الصادر عن الأكاديمية البحرية بحق نجل الفريق سامي عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق، الدكتور سمير سامي عنان،  المتضمن إيقافه عن العمل، وفي أول تعليق له على قرار الإيقاف قال: “لم أتقاضَ أي بدلات أو أموال معينة مقابل عملي كنائب رئيس الأكاديمية، ووصولي لمنصب نائب رئيس الأكاديمية بناءً على جهودي الذاتية”.

أول تعليق لنجل سامي عنان على قرار إيقافه عن العمل

الحساب مزور

وفي مداخلة هاتفية عبر برنامج “على مسؤوليتي”، للإعلامي أحمد موسى المذاع على الفضائية ” صدى البلد” مساء الإثنين، قال سمير سامي عنان: “تعييني بالأكاديمية كان بناء على شرط الخبرة، في عام 2009 بعد حصولي على درجة الدكتوراه، وتم تكليفي بمنصب نائب رئيس الأكاديمية 2011، وكنت أتقاضى راتباً يبلغ 8 آلاف جنيه، و890 دولارا”.

وتابع عنان بالقول: “حسابي على مواقع التواصل الاجتماعي مزور، ومن المستحيل قيامي بتشويه صورة الدولة، أو مهاجمتها لأننى نشأت وتربيت في منزل عسكري، ولا أتعامل مع أي مواقع إخبارية أو قنوات تهدف لتدمير الدولة”، وأردف قائلا: “من المستحيل التخلي عن الصفات العسكرية التي تربيت ونشأت عليها، وأتحدى أي شخص يملك فيديو أو تغريدة هاجمت فيها الدولة”.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.