روسيا تنفذ تهديدها وتحجب موقع إنستجرام عن اكثر من 80 مليون مستخدم

نفذت روسيا وعدها بحجب خدمات موقع إنستجرام اليوم حيث تم حجب الموقع عن أغلبية العظمى من سكان روسيا، وكانت روسيا قد أعلنت أوائل الأسبوع الماضي عن نيتها لحجب موقع إنستجرام في روسيا كرد فعل على ممارسات الشركة الأم ميتا التي تمتلك خدمات فيسبوك وإنستجرام والتي أتاحت الفرصة للعديد من مستخدمي هذه التطبيقات للمشاركة في نشر منشورات مناهضة للعنف الذي يتعرض له الشعب الأوكراني على يد الجنود الروس وذلك بعد إعلان روسيا الحرب على أوكرانيا وغزوها عدة مدن بالفعل، وكانت روسيا قد منعت عدة مواقع سابقا على رأسها فيسبوك وتوتير وذلك من أجل الحد من حجم المعلومات التي يتم تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي وتقليل المعلومات الخاصة بعمليات الحرب على أوكرانيا وخاصة بعد انتشار منشورات مناهضة لقرار الحرب على أوكرانيا من قبل مواطنين روس وجدوا من هذه المنصات مجالا للتعبير عن آرائهم المناهضة لقرار الغزو على أوكرانيا.

وفي تغريدة على موقع تويتر الجمعة الماضية أعلن رئيس مجلس إدارة موقع إنستجرام Adam Mosseri أن قرار روسيا بقطع وحجب خدمات موقع إنستجرام سيؤثر بشكل مباشر على منا يقرب من 80 مليون شخص في روسيا وحدها وأعلن من جهته استيائه من هذا القرار واصفا إياه بالخاطئ.

القرار لم يلاقي إحسانا لدي المدونين ومستخدمي التطبيق المشهورين الذي يتعاملون مع تطبيق إنستجرام باعتباره مصدر دخل شهري ثابت لهم وأنه بقرار الحجب هم معرضين لعدم القدرة على سداد مصروفاتهم الشخصية ومرتبات العاملين لديهم مما دعي بعض المدونين المؤثرين لدعوة الروس لتنزيل برامج تخطي الحجب للوصول إلى خدمات موقع إنستجرام.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.