الإعتماد على أداة ChatGpt لصناعة المحتوى لن ينجح في خداع محركات البحث

بعد ظهور أداة ChatGpt للدردشة التي تتميز بمستوى عالي من الذكاء الاصطناعي، بفترة قصيرة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض قنوات يوتيوب أفكار حول الربح عن طريق استغلال هذه الأداة التي طورتها شركة “OpenAI”، وذلك بالاعتماد عليها في صناعة المحتوى سواء الكتابي أو المرئي وأيضا في مجال التجارة الإلكترونية ومواقع الخدمات مثل فايفر وخمسات.

توليد المحتوى بواسطة chatgpt لن ينفع في خداع جوجل

لقد ذهب بعض صناع المحتوى العرب والأجانب إلى نشر عناوين مبالغ فيها جدا، وعلى سبيل المثال نشرت أحد قنوات يوتيوب عنوان “أنشئ قناة يوتيوب بالذكاء الإصطناعي واربح 2000 دولار في اليوم”، وهذا عنوان آخر باللغة الإنجليزية لأحد القنوات الأجنبية “Get Paid $30.00 Every 10 Minutes Using Chat GPT ($500/DAY!)”، وهناك من ذهب إلى اقتراح توليد المحتوى الكتابي من خلال استخدام هذه الأداة بهدف تحقيق الربح من الإعلانات عبر المواقع الإلكترونية.

صناعة المحتوى بواسط أداة chatgpt

لقد أثبتت التجارب التي قمنا بها لصناعة المحتوى عبر أداة ChatGpt، أن خداع محركات البحث العالمية أمر غير ممكن، خصوصا محرك بحث جوجل الشهير الذي بدأ استخدام الذكاء الإصطناعي منذ فترة طويلة ضمن استراتيجية تطوير نظامه، ومن خلال متابعتنا الدقيقة للمحتوى الذي اعتمدنا في توليده على هذه الأداة، لم يظهر ذلك المحتوى في ترتيب جيد بصفحات نتائج بحث المحركات خصوصا جوجل، ما يدل على أن محركات البحث يمكنها أن تفرق بين المحتوى الذي ينشئه الإنسان والذي يتم توليده بأدوات الذكاء الاصطناعي.

ونعتقد أن هذه الأداة لن تكون مجانية في المستقبل، فقد كشف خلال هذا الأسبوع بعض المستخدمين، أنه عرض عليهم من خلال موقع ChatGpt خطة اشتراك شهري، وقالت بعض المصادر أن الإشتراك في هذه الخطة سيكون بنحو 40 دولار في الشهر.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً