مسئول بالفيسبوك يفسر حقيقة وصول رسائل “تعذر الاتصال بالخادم وضرورة التعليق بالملصقات” للمستخدمين

فسر أحد المسئولين بالفيسبوك حقيقة وصول بعض الرسائل لمستخدمي موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك في مصر وحول العالم تفيد بأنه “تعذر الاتصال بالخادم وضرورة التعليق بملصقات”، حيث أكد المسئول بأن هذا الأمر ليس صحيحاً وإنما هو مجرد ترند يقوم المستخدمين بتناقله من بعض خوفاً من غلق حساباتهم.

مسئول بالفيسبوك يفسر حقيقة وصول رسائل "تعذر الاتصال بالخادم وضرورة التعليق بالملصقات" للمستخدمين 1 9/12/2018 - 8:25 م

وأشار المسئول بأن الفيسبوك بريء من هذا الموضوع تماماً وأن يما يتم تداوله بين بعض المستخدمين ليس له علاقة نهائياً بتحديثات أمنية خاصة بالموقع، وإنما هى رسائل انتشرت مؤخراً منذ فترة على موقع التراسل الفوري الواتس آب بين المستخدمين بضرورة إرسال رسالة إلى 30 شخص لتجنب إيقاف وتعطيل الحساب.

وأكد أحد المتخصصين في مجال التسويق من خلال مواقع التواصل الاجتماعي بأن مثل هذه التعليقات ليس لها أساس من الصحة وإنما هى عبارة عن تعليقات يتم تداولها وتناقلها بين المستخدمين معتقدين بأن من لا يقوم بتنفيذ هذه الرسائل سوف يتم تعليق حساباتهم في حالة عدم قيام الأصدقاء بالتعليق من خلال ملصقات يتم إرسالها لهم.

جدير بالذكر بأنه يتم خلال هذه الأيام بين مستخدمي موقع الفيسبوك تدأول منشورات تفيد تحتوى على الرسالة التالية “لقد تعذر الاتصال بالخادم ويرجي التعليق بملصقات حيث تم حظر خدمة النكز” في حين أن خدمة النكز في موقع الفيسبوك عبارة عن أداة تساعد المستخدمين على لفت الانتباه أو التقول مرحباً مثلا، حيث أنه عندما يتم نكز شخص ما يظهر إشعار لهذا الشخص بأنه تلقى منك نكزه أي أنك ترحب به.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.