ما هي لعبة الحوت الأزرق التي تؤدي إلى إنتحار المراهقين f16

تنتشر في الأونة الأخيرة لعبة جديدة على هواتف الآندرويد وهي لعبة الحوت الأزرق التي قد إبتكرها شخص تحت إسم حيوان لا يقوم بإذية الأخاص وهو الحوت الازرق، ومن كوراث تلك اللعبة الآن أنها قامت بإدلاء حياة العديد من المراهقين في أنحاء العالم، وتلك اللعبة هى لعبة إلكترونية تستهدف الأعمار التي تكون في سن 12 إلى سن 16 عام.

ما هي لعبة الحوت الأزرق

ما هي لعبة الحوت الأزرق

تبدأ اللعبة أولاً بالطلب من الشخص الذي يقوم بفتحها بالبدء في عمليات التسجيل، ومن ثم يطلب منه أن ينقش شكل الحوت الأزرق على ذراعة وباداه حادة، وبعد ذلك ترسل اللعبة للشخص المسؤول عن تلك اللعبة للتأكد من أنه قد قام بالقيام بتسجيل الدخول إلى اللعبة، ومن ثم يقوم المسؤول داخل اللعبة بطلب أمراً من الشخص أن يستيقظ في وقت مبكر مثلاً في وقت صلاة الفجر، وبعدها يتم إرسال موسيفي للشخص بعد سماعها يدخل في حالة كئيبة للغاية.

وتبدا المهمات داخل اللعبة وتشمل مشاهدة بعض أفلام الرعب والصعود إلى أعلى المنزل، معتقدين في اللعبة أنه لو فعل الشخص الذي يلعب هذا سوف يزيل جميع مخاوفه، وفي نصف المهمات على الشخص الذي يلعب اللعبة أن يقوم بالبدء في الحديث مع أحد المسؤولين لكسب الثقة، ومن ثم يحصل على الترقية، ويتحول إلى الحوت الأزرق، وبعد أن يكسب الشخص الثقة يطلب منه ألا يكلم أحداً ويستمر في جرح نفسه مع إستمراره في مشاهدة أفلام العرب، حتى يصل إلى اليوم الخمسون من ممارسة اللعبة، حتى يلطب منه الإنتحار بالقفز من أعلى البيت، أو طعن نفسه بالكسين.

الإنسحاب من لعبة الحوت الأزرق

والجدير بالذكر وأنه إذا قرر الشخص الإنسحاب من تلك اللعبة فإنه لا يجوز الإنسحاب من تلك اللعبة، فلو قرر الشخص ذلك يقول له المسؤولون أنه عرفوا معلومات كفاية عنه، ويهددونه بالمعلومات التي عرفوها، كما أنهم يهددون الاشخاص بقتلهم مع أفراد العائلة، فهذه اللعبة الغربية قد أثارت جدة كبيرة داخل مواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك وتويتر، فأصبح القائمون على اللعبة يريدون كسب المال، وفي نفس التوقيت إدلاء أرواح الابرياء المراهقين الذين لا يعنون شيء لأن سنهم صغير.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.