ماهي البرمجة؟ وما فائدتها؟ وكيف يمكن تعلمها؟

تعريف البرمجة

تعد البرمجة مجموعة من الأوامر التي يكتبها الإنسان من أجل برمجة وتطوير برامج تقوم بفعل شيء ما، وبصفة عامة فالبرمجة هي بمثابة لغة تواصل الإنسان مع الكومبيوتر، فمنذ اختراع هذا الأخير، كان لابد من تطوير لغة يستطيع من خلالها الشخص أن يتواصل مع الحاسوب، فكان أن ظهرت أنواع كثيرة من لغات البرمجة لكل منها وظيفتها الخاصة.

ماهي البرمجة؟ وما فائدتها؟ وكيف يمكن تعلمها؟ 1 9/6/2020 - 5:44 م

أنواع لغات البرمجة

 

ثمة ثلاثة أنواع معروفة من لغات البرمجة، أولها هي لغة الآلة أو Binary؛ وهي من اللغات المنخفضة المستوى لصعوبة فهمها من طرف الإنسان، فهي تعتمد بالأساس على أرقام ثنائية الصفر والواحد، ومن ثم كان الإنسان بحاجة إلى لغة أقل صعوبة من أجل عمل برامج في وقت قصير وبدون جهد كبير فكان أن ظهر نوع ثاني وهو لغة التجميع أو Assembly؛ وتعد كذلك من اللغات المنخفضة المستوى، إلا أنها أقل صعوبة من سابقتها وحاولت أن تقترب من لغة الإنسان، بعد ذلك ظهر نوع ثالث من لغات البرمجة وهو اللغات العالية المستوى؛ وهي لغات أشبه بكثير بلغة الإنسان؛ فهي تحتوي في المجمل على كلمات إنجليزية، ومن السهولة بمكان أن يتقنها الإنسان وأن يعمل بواسطتها برامج وتطبيقات في وقت قياسي وبدون تعب كثير، ومن أشهرها لغة C، ثم بعد ذلك طورت لغة C++ و C#، وبعد عدة سنوات ظهرت لغات أخرى مثل: Java و Paython ليشكل هذا النوع من لغات البرمجة ثورة في عالم التكنولوجيا.

  فائدة تعلم البرمجة

إن تعلم البرمجة والدخول في عالم الأكواد وسبر أغواره  أمر رائع بحق، وله فوائد عديدة أيضا على المستوى الفكري وحتى على المستوى العملي المادي؛ فإتقان لغات البرمجة أو لغة معينة في تخصص محدد، سيكون من السهل جدا إيجاد وظيفة ممتازة براتب شهري مغري جدا؛ فالكل يعلم أننا نعيش في عصر التكنولوجيا والذكاء الإصطناعي، وبالتالي أصبحت البرمجة تسيطر على أغلب الوظائف، بالإظافة إلى هذا الجانب في فائدة تعلم البرمجة، فيوجد كذلك جانب آخر مهم وهو أن البرمجة تمنح للشخص تفكيرا منطقيا عقلانيا، فيجد الحلول لبعض المشاكل الحياتية، فالبرمجة ليست إلا حلا لمشكل ما يعترض الإنسان؛ فحينما تم إنشاء البريد الإلكتروني، كان الناس بحاجة إلى السرعة في إرسال رسائلهم، والأمر نفسه مع موقع فايسبوك فمبتكره كان يريد إيجاد وسيلة للتواصل بين طلاب الجامعات ونشر كتب إلخ.

  كيفية تعلم البرمجة

تعلم البرمجة أمر ممكن كما يمكن تعلم أي شيء آخر، غير أنه ليس بالأمر السهل فيجب على الشخص الذي يريد إتقان البرمجة، أن تكون إرادته قوية جدا، وأن يعطي الكثير من وقته ومجهوده في سبيل التعلم، ثم إختيار مجال محدد، لأن تخصصات البرمجة كثيرة جدا؛ فهناك برمجة الويب، وبرمجة التطبيقات والبرامج، وكل نظام تشغيل تختلف لغات البرمجة التي تشتغل عليه، وبالتالي لتفادي كل هذا التشعب والتعقيد، يجب التخصص في المجال الذي يرتاح فيه الشخص والذي سيبدع فيه ثم العمل على إتقانه.

مصادر تعلم البرمجة

أما مصادر تعلم البرمجة فهي متنوعة جدا، فالطلبة الذين يدرسون بالمعاهد أو الجامعات فهم يتلقون دروسا من الأساتذة، وبالنسبة لمن يفضلون التعليم الذاتي؛ فهناك العديد من الدورات والدروس والكتب متوفرة على الانترنت.

 خلاصة

أصبح في العصر الحالي تعلم البرمجة أمرا ضروريا، فعلى الجميع أن يتعلم على الأقل لغة واحدة، لأن البرمجة تمكننا من حل المشكلات بأنفسنا دون الحاجة للإستعانة بمبرمجين آخرين، وكذلك ستضيف إلى سيرتنا الذاتية مهارة جديدة، ولأن البرمجة أيضا ستصبح في السنوات القادمة مثلها مثل الإنجليزية الآن؛ ستمكن الجميع من التواصل في العالم.