التخطي إلى المحتوى
لماذا لا يأكل الطيار ومساعده من نفس الوجية ؟ تعرف على السبب

هل تعلم ان الطيار يأكل وجبة مختلفة عن مساعده ولكن لماذا ؟

هذا الامر عامل أمنى من قبيل الاحتياط والحذر من تسمم الوجبيتن في حالة تناولهم من نفس الوجبة الامر الذي يعرض الطائرة للخطر وتبق في الجو بدون طيار .

ما الفرق بين الطيار ومساعد الطيار ؟

الفرق بين الكابتن و المساعد هو ان الكابتن هو “قائد الرحلة”  وعلى الرغم من ان القرارات على الطائرة تكون بامشاركة بين الطيا ومساعده والقرار يكون مع طاقم الطائرة بالكامل المتمثل في رئيس الضيافة و السادة و السيدات المضيفين و المضيفات  ولكن القرار النهائي والاول يكون فقط من نصيب الكابتن طيار , لكن في النهاية الكل علي الطائرة هدفه هو سلامة و أمان الرحلة و راحة الركاب . او سلامة البضائع المنقولة جواً .

ليس هناك فرق بين الطيار ومساعده من الناحية التدريبية و لكن  يعد فرق الخبرة من خلال تحقيق أكبر عدد ساعات طيران هو الفرق بين الكابتن و المساعد , فالكابتن يلزمه خبرة أكبر , و تعد وظيفة و مهام مساعد الطيار هي مساعدة الكابتن في أتخاذ القرار المناسب .. كذلك يكون هو العون في حالات الطوارىء و التي يعجز فيها الأنسان فيسيولوجياً و نفسياً عن التعامل معها بمفرده ..

من ناحية المرتبات و الميزات , فبالطبع الكابتن له النصيب الأكبر من هذه الناحية لأن المسؤولية تكون علي عاتقه هو أكثر ..

العامة في الغالب يطلقون على الاثنين  “طيار” , فالمساعد بعدما يجتاز عدد ساعات الطيران المقررة في لوائح الشركة و منظمات و قوانين الطيران سيصبح قائد رحلة , فهو طيار من الطراز الأول كالكابتن و يتلقي كل التدريبات الأرضية و الجوية كمثيله الكابتن … فهو ليس “موظف أداري علي الطائرة” المطلوب منه هو المساعدة فقط ..

ولا تقتصر مهامه علي المساعدة , بس تمتد للمشورة و التنسيق و أخذ الكونترول من الكابتن في حالة أرهاق الكابتن في أثناء الطيران لساعات طويلة , يراقب المؤشرات و البيانات عن المحرك ضغط الزيت و حرارته , كمية الوقود , حرارة المحرك … ألخ … و ينبه الكابتن , يقوم بأجراء الأتصالات الراديوية في حالة انشغال الكابتن .. يقوم بعمليات التنسيق بين الكابتن و طاقم الضيافة في حالة أنشغاله .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.