فيسبوك تطور طريقة جديدة تساهم في تجاهل ونسيان المعلومات التافهة والغير مهمة

قال خبراء يعملون في فيسبوك إنهم طوروا طريقة جديدة تُعرف باسم مدة الصلاحية لمساعدة نظام الذكاء الاصطناعي على تجاهل ونسيان المعلومات التافهة والغير مهمة حسب موقع  venturebeat.

فيسبوك

وأضاف الخبراء أن كل معلومة تحصل على تاريخ انتهاء صلاحية الخاص بها مما يوفر مساحة في ذاكرة الكمبيوتر لاستخدامها في التركيز على التفاصيل اللازمة لإتمام المهام المطلوبة، ويمكن للطريقة الجديدة التنبؤ بأهم المعلومات التي يجب الاحتفاظ بها للفترة المطلوبة.

نذكر على سبيل المثال، إذا كان النموذج هو تدريب النظام على أداء مهمة التنبؤ بالكلمة المراد كتابتها، فمن المحتمل أن يتعلم نظام الذكاء الاصطناعي تذكر الكلمات النادرة مثل الأسماء ولكنه سينسى الكلمات الشائعة جِدًّا.

وقال موقع فيسبوك إنه من خلال تطوير تقنية مدة الصلاحية الخاصة به، فقد اقترب خطوة واحدة من جعل أجهزة الكمبيوتر تمتلك ذاكرة مثل ذاكرة الإنسان، والتي تحتفظ بشكل طبيعي بالمعلومات المهمة وليس كل التفاصيل التي تعرفها.

وبدأت الشبكة الاجتماعية فيسبوك مؤخرا بإضافة هذه الميزة الجديدة التي تساعد أنظمة الذكاء الاصطناعي على نسيان المعلومات غير المهمة، وتم تعيينها لمساعدة أجهزة الكمبيوتر على إكمال المهام بشكل أسرع وأكثر كفاءة.

وتعتمد شبكة فيسبوك على تقنيات الذكاء الاصطناعي لتحديد المحتوى الضار مثل التحريض على الكراهية أو العنف، وتصنيف المحتوى في خدمة موجز الأخبار (News Feed)، وتنفيذ مهام أخرى. مع وصول عدد مستخدميها إلى حوالي 2. 85 مليار مستخدم شَهْرِيًّا، وأصبحت الشبكة تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي للقيام بمزيد من المهام.