رسم خريطة للأشعة السينية عبر الكون إشتراكاً بين روسيا والمانيا

في إطار الكشف عن مفاهيم وخفايا الكون شاركت كلا من روسيا وألمانيا في تصميم تلسكوب “سبكتر أر جي” واحد من أهم الأجهزة التي ستساعد بشكل كبير برسم خريطة للأشعة السينية عبر الكون بأكمله بأدق التفاصيل الغير معروفة لدى العلماء حيث إنطلق التلسكوب عبر صاروخ من طراز بروتون  من مدينة بايكونور في كازاخستان حيث صرح الباحثون أن من خلاله سيتم تتبع بنطاق واسع بنية الكون.

تلسكوب “سبكتر أر جي”

خطة رصد تلسكوب “سبكتر أر جي”

من المخطط أن يرصد “سبكتر أر جي” أكبر عدد ممكن من مصادر جديدة للأشعة السينية وعلى سبيل المثال العدد الضخم من الثقوب السوداء المتواجدة في المجرات المنتشرة في الكون والمجاورة لمجرتنا درب التبانة ولكن هذا العمل سوف يؤتي ثمارة  في غضون بضع أسابيع.

تصميم تلسكوب “سبكتر أر جي”

وقد تم تصميمه كتلسكوب ثنائي في واحد يعمل بنظام eRosita من تطوير ألمانيا والأجهزة العلمية ART-XC من تطوير روسيا، وكل منهما له مجموعة من عدد سبع وحدات تحتوي كل منها مرآة أنبوبية يستخدمها لتجميع الآشعة السينية حيث يرسلها باتجاه الأسفل نحو كاميرات حساسة استكشافية,

برمجة تليسكوب “سبكتر أر جي”

عن طريقة العمل تم برمجة eRosita وART-XC على التوالي برسم خريطة الإشعاع عبر الكون بتدفق الأشعة في مدى طاقة بمقياس كيلو إلكترون فولت (وحدة لقياس الطاقة)  يتراوح ما بين 0.2 إلى 30 وفي خلال مدة قدرها ستة أشهر، من المقدر أن تقوم المهمة بمسحاً كاملاً للسماء وستتم هذه العملية بين فترة وأخرى للحصول على تفاصيل دقيقة أكثر، وصرح الباحثون أيضا بأن هذا العمل سيكون الأول في تاريخ الكون ويعتبر من أكثر المشاريع أهمية لدى روسيا وألمانيا.