خبراء يحذرون من جوجل كروم ويدعون لحذفه فورًا لهذا السبب

نشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية، تقريرًا حول تحذير خبراء  أطلقوه مؤخرًا من استخدام متصفح جوجل كروم الذي يعتبر من أفضل وأشهر المتصفحات على شبكة الإنترنت في العالم وأكثرها انتشارًا واستخدامًا، وذلك بزعم أنه يقوم بجمع بيانات المستخدمين وتتبعهم ودعوا إلى حذفه فورًا، وكشف تقرير الصحيفة أم كروم لا يحمي خصوصية المستخدمين ومن التتبع وجمع بياناتهم، حتى بعد التحديث الأخير، ما يشير إلى أنه في حالة فوضى كبيرة عندما يتعلق الأمر بالأمان والخصوصية.

خبراء يحذرون من جوجل كروم ويدعون لحذفه فورًا لهذا السبب

جوجل كروم

خبراء يحذرون من جوجل كروم ويدعون لحذفه فورًا لهذا السبب
خبراء يحذرون من جوجل كروم ويدعون لحذفه فورًا لهذا السبب

انهيار ثقة المستخدمين بـ جوجل كروم

وأضاف التقرير حسب “ذا صن”، أن جوجل اعترفت بأن تتبع المستخدمين على متصفح كروم أدى إلى انهيار الثقة بين المستخدمين، وأن ” 72% منهم يشعرون أن كل ما يفعلونه عبر الإنترنت تقريباً يتم تتبعه بواسطة المعلنين أو شركات التكنولوجيا أو غيرهم.

وأضاف التقريرمشيرًا إلى أن 81% من المسخدمين يرون أن المخاطر المحتملة من جمع البيانات تفوق الفوائد، وقال أحد كبار مهندسي  جوجل كروم:  إن “الأبحاث أظهرت أن ما يصل إلى 52 شركة يمكنها نظرياً مراقبة ما يصل إلى 91% من متوسط سجل تصفح الويب للمستخدم، ويمكن لـ 600 شركة مراقبة ما لا يقل عن 50% من السجلات”.

حث على تحديث متصفح جوجل كروم

وكانت جوجل أعلنت في وقت سابق من العام الجاري عن إلغاء تجربتها للبرنامج ، واعترفت بأن تقنية FLoC يمكنها تجنب مخاطر الخصوصية لملفات تعريف ارتباط الجهات الخارجية، لكنها  في ذات الوقت تنشئ ملفات جديدة خلال هذه العملية، مما تؤدي إلى تفاقم العديد من مشاكل الخصوصية مع الإعلانات السلوكية، بما في ذلك التمييز والاستهداف.

وفي وقت سابق من هذا الشهر حثت جوجل مستخدمي جوجل كروم على تحديثه فور اكتشافها سبع نقاط ضعف شديدة الخطورة في برنامجها، كما وكشفت عن الثغرات الأمنية في منشور مدونة جديد، وطرحت إصلاحا لها كلها وحثّت المستخدمين على التحديث بأسرع وقت دون تأجيل.



اترك تعليقاً