تردد قناة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد QURAN TV للقرآن الكريم على النايل سات

نقدم لكم اليوم تردد قناة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد على النايل سات، الشيخ عبد الباسط عبد الصمد يعتبر واحد من أهم، وأفضل القراء في العالم، يستمع إليه الملايين بشكل يومي عبر إذاعات الراديو، وقنوات القرآن الكريم على الأقمار الصناعية، الشيخ له الكثير من مقاطع الفيديو التي حصدت نسب مشاهدات عالية جداً خلال الفترة الماضية، ظهرت على قمر نايل سات قناة جديدة باسم قناة قرآن تي في، وهذه القناة تذيع القرآن الكريم بصوت الشيخ عبد الباسط عبد الصمد فقط بشكل يومي، وعلى مدار 24 ساعة، ولذلك هناك الكثير من مستمعي الشيخ يحبوا مشاهدة هذه القناة بشكل يومي للاستماع للشيخ عبد الباسط، نعرض لكم في هذا المقال أحدث تردد لقناة quran tv.

قناة الشيخ عبد الباسط عبد الصمد

تردد قناة عبد الباسط عبد الصمد على النايل سات
القناة تقدم على مدار اليوم تلاوة للقرآن الكريم بصوت الشيخ عبد الباسط عبد الصمد، إلى جانب أنها تقدم ترجمة بالإنجليزية للقرآن الكريم لغير العرب الغير قادرين على فهم اللغة العربية، القناة تقدم القرآن قراءة للقرآن كاملا، القناة متاحة على قمر نايل سات من خلال تردد واحد فقط، بتقنية sd، أي أنها تعمل مع جميع أجهزة الاستقبال، وتعمل ضمن قنوات الحزمة العامة أي أنها متاحة لكل المشاهدين لقمر النايل سات في أي مكان في العالم،   يمكنكم تنزيلها عن طريق استقبال التردد التالي :

اسم القناة quran tv
التردد 11178
الاستقطاب h
الترميز 27500
التقنية sd
الحزمة العامة

يوجد على قمر نايل سات الكثير من القنوات التي تذيع القرآن الكريم بشكل يومي، لعل أهم هذه القنوات قناة القرآن الكريم بث مباشر من الحرم المكي، قناة الشيخ عبد الباسط يشاهدها الكثير لان هذا الشيخ يتميز بأسلوب فريد جعله هو القارئ الأشهر في العالم خلال الفترة الماضية، القناة تذيع أيات القرآن مكتوبة على الشاشة باللغة العربية، وأسفلها تفسير لها باللغة الإنجليزية.

معلومات عن الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
ولد الشيخ عبد الباسط في عام 1927، وقد ولد في بيئة تهتم بالأساس بتعليم القرآن الكريم، وقد لاحظ الشيوخ الذين علموا الشيخ عبد الباسط أنه لديه الكثير من المواهب التي تؤهله لكي يكون واحد من أهم قراء القرآن الكريم في العالم، وقد استطاع الشيخ عبد الباسط إتمام حفظ القرآن الكريم في سن عشرة سنوات، وقد دخل الشيخ الإذاعة المصرية عام 1951، وقد حصل الشيخ على العديد من الأوسمة من الكثير من الزعماء في العالم، وقد توفي الشيخ في عام 1988 بعد معاناة مع مرض السكري، وقد حضر جنازته الكثير من السفراء من كل دول العالم نيابة عن شعوبهم.