العالم المصري مجدي يعقوب يعلن رسميًا نجاحه في إنتاج “قلب بشرى كامل” باستخدام تكنولوجيا “النانو”.

العالم والطبيب المصري الدكتور مجدى يعقوب يعلن رسمياً عبر دورية علمية طبية تعرف باسم Biomaterials نجاح فريقاً بحثياً  بالعاصمة البريطانية لندن في التمكن من تطوير بعض   المواد بتقنية النانو   ستساعد في انتاج خلايا جذعية تعمل على انتاج صمامات للقلب وبذلك ستكون بديلاً  عن النسيج الطبيعي للإنسان   .

العالم المصري مجدي يعقوب يعلن رسميًا نجاحه في إنتاج “قلب بشرى كامل” باستخدام تكنولوجيا “النانو”. 1 2/3/2016 - 10:39 م

تجدر الاشارة إلى أن الدكتور مجدى يعقوب قد أعلن منذ ثلاثة اعوام عن انه يقود فريقاً طبياً يعمل على انتاج انسجة للقلب باستخدام مادة الكولاجين بهدف انتاج قلباً بشرياً كاملاً، ولكن ما أعلن عنه في بحثه يؤكد إلى أن الفريق الذي يعمل تحت قيادته قام بالفعل في انتاج صمامات قلبية بشرية  بواسطة سقالات من مواد بيولوجية  يبلغ حجمها ستمائة نانو متر وهذه السقالات على درجة كبيرة جداً من المسامية.

وعلى حسب ما نشرته الصحف العالمية أن التجارب تمت بمستشفى هيرفيلد بالعاصمة البريطانية لندن وان التجارب قد حققت نجاحاً كبيراً.

ومن الجدير بالذكر أن البحث الجديد يضاف إلى الكثير الابحاث التي اجراها الطبيب والعلم المصري الدكتور مجدى يعقوب في مجال جراحة القلب.

وعلى حسب ما افادت به تقارير الصحة العالمية فان هناك أكثر من ثلاثة وعشرون مليون شخصاً في مختلف ارجاء العالم يموتون بسبب امراض القلب. وبسبب  الاعداد الكبيرة من مرضى القلب حول العالم لجأ الاطباء منذ خمسة عشر عاماً إلى البحث عن حلول جذرية لهذه المشكلة عن طريق بناء انسجة بشرية جديدة باستخدام التقنيات العلمية والتي منها البحث الذي قدمه العالم المصري  مجدى يعقوب.



اترك تعليقاً