البيتكوين Bitcoin تسجل أسوأ ربع منذ فترة طويلة في نهاية تعاملات الربع الثاني من عام 2022

اختتمت تداولات الربع الثاني من عام 2022 أمسِ وقد سجلت العملة الأشهر عالميا في مجال العملات المشفرة Crypto Currency وهي عملة البيتكوين Bitcoin، سجلت رَقَم قياسي سلبي جديد كأسوأ خسارة لها منذ ما يزيد عن عشر سنوات.

أسعار البيتكوين تتلقى ضربة جديدة وتفقد أكثر من 30% من قيمتها

فترة من التخبط الكبير عشتها عملة البيتكوين BTC أدت إلى تذبذب في السعر وانهيار كبير في القيمة السوقية للعملة خلال الربع الثاني من هذا العام الذي انتهى أمسِ بخسارة عملة البيتكوين Bitcoin تقدر بحوالي 58% من إجمالي قيمتها السوقية حيث كان يتم تداولها مع بداية هذا الربع السنوي عند مستوى سعر  45524 دولار أمريكي، ومع نهاية التعاملات أمسِ انخفضت في السعر حتى وصلت إلى دون مستوى 19 ألف دولار.

والخسارة الوحيدة التي فاقت هذا الانهيار الأخير حدثت في الربع قبل الأخير من عام 2011 عندما طرحت العملة للتداول في منصات التداول وكانت الخسارة وقتها تقدر بحوالي 68.2٪ من قيمة العملة السوقية وقتها، وقد انخفضت البيتكوين Bitcoin في خلال شهر يونيو وحدة حوالي 39.8% من قيمة العملة كثاني أسوأ شهر في تاريخ العملة.

وتعود أسباب ذلك الانهيار الكبير وفقا لكلام المحللين في مجال الاقتصاد ومجال العملات الإلكترونية Digital Currency إلى عدة أسباب على رأسها رفع قيمة الدولار أمام العملات الأخرى وأيضا رفع الفائدة على العملات الورقية ومنها الدولار بسبب التضخم الكبير الذي تشهده الولايات المتحدة الأمريكية في الوقت الحالي الذي يعد الأضخم في البلاد منذ حوالي 40 عام.

ومن الأسباب أيضا الهامة التي أدت إلى انهيار عملة البيتكوين Bitcoin بل والعملات البديلة Alt coin عموما هو الانهيار المفاجئ لنظام لونا البيئي الذي اعتمدت عليه بعض العملات الرقمية وشركات الإقراض التي أدى إلى إعلان بعضها الإفلاس والجزء الأكبر أعلن إيقاف السحب لأجل غير مسمى.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.