لوكاكو وراشفورد يقودان اليونايتد للفوز على بي إس جي وبلوغ دوري الثمانية


في إياب مبارايات دوري الستة عشر من دوري أبطال أوروبا تغلب ماشستر يونايد على  باريس سان جيرمان  في البارك دي برنس بثلاثة أهداف لهدف ليبلغ ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.وكشر اليونايد عن أنيابه مبكرا فلم تكتمل الدقيقة الثانية من القاء حتى إستطاع النجم البلجيكي روميلو لوكاكو إفتتاح النتيجة لليونايتد مستغلا خطأ دفاعيا فادحا من الباريس سان جيرمان.

بعد الهدف سيطر باريس سان جيرمان على مجرى اللعب وقاد العديد من المحاولات لينجح في تسجيل ههدف التعادل بعدما مرر كيليان امبابى ترمريرة رائعة إلى زميله برنات الذي أسكن الكرة الشباك معقد مهمة اليونايتد،وإستمر ضغط باريس سان جيرمان في النصف الساعة الأول من اللعب وكادوا يتقدمون في النتيجة في عدة محاولات لكن الحظ عاند لاعبي البي إس جي،وفي الدقيقة الثانية والثلاثين سدد ماركوس راشفورد تسديدة قوية على جيجي بوفون الذي لم يحسن إمساكها لتعود للاعب البلجيكي روميلو لوكاكو الذي لم يتوانى في إدخالها الشباك ليتقدم فريقه من جديد، وسيطر اليونايتد بعد ذالك لكن النتيجة بقيت على حالها حتى نهاية الشوط الأول.

مع إنطلاقة الشوط الثاني عاد باريس سان جيرمان للإستحواذ على الكرة وخلق الكثير من الفرص التي كانت قد تترجم إلى أهداف لكنهم وجدو أمامهم حارسا قويا إسمه ديفيد دي خيا الذي وقف سدا منيعا في وجه في جميع التسديدات وفي الدقائق الأولى من الوقت المحتسب بديلا عن الضائع وقع مدافع البي إس جي كيمبمبي في المحذور بعد إعترض تسديدة راشوفورد بمرفقه ليعود الحكم إلى تقنية التي أثبتت صحة ركلة الجزاء ليسددها ماركوس راشفورد بنجاح داخل الشباك ليعلن تأهل فريقه إلى دوري الثمانية من دوري أبطال أوروبا.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.