“برشلونة يهزم ليفانتي 4-1 ويستعيد صدارة الليجا بفارق نقطتين عن ريال مدريد”

برشلونة، 20 سبتمبر/أيلول (إفي): حقق برشلونة انتصاره الرابع تواليا في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، بفوزه مساء الأحد على ضيفه ليفانتي بأربعة أهداف لواحد، لينفرد بصدارة الليجا برصيد 12 نقطة.
سجل أهداف المباراة، التي جائت جميعها في الشوط الثاني، المدافع مارك بارترا (ق49) والبرازيلي نيمار (ق55) والأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين (ق60 وق89) لبرشلونة، بينما سجل هدف حفظ ماء الوجه لليفانتي، فيكتور كاساديسوس (ق65).
وبهذا يستعيد برشلونة الصدارة، مبتعدا بفارق نقطتين عن كل من غريمه ريال مدريد، وفياريال، وسيلتا فيجو، وبثلاث نقاط عن أتلتيكو مدريد الخامس.
بينما يتجمد رصيد ليفانتي عند نقطتين ليحتل المركز السادس عشر.
دفع مدرب برشلونة لويس إنريكي بتشكيلة مختلفة مرة أخرى هذا الموسم، حيث أجلس الأوروجوائي لويس سواريز ولاعب الوسط أندريس إنييستا والظهير جوردي ألبا على مقاعد البدلاء، بينما أشرك العائد من الإصابة داني ألفيش ومعه البرازيلي أدريانو إضافة لمارك بارترا في الدفاع، في حين دفع في الهجوم بالشابين منير الحدادي وساندرو.
سيطر برشلونة على الكرة في مجريات الشوط الأول، دون تسجيل أهداف، وكان أبرز لاعبي الفريق، الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي حال تألق حارس ليفانتي، روبن إيفان، دون افتتاحه التسجيل.
وأنقذ روبن مرماه (ق15) من تسديدة صاروخية للبرغوث بيسراه، قبل أن تتاح للأخير ركلة حرة مباشرة يسدد فيها الكرة في الشباك من الخارج (ق17).
وظهر البرازيلي نيمار متباطئا بعض الشيء، واكتفي بتسديدة غريبة (ق22) لفرصة خطيرة، ولم يمرر فيها الكرة لزميله ساندرو الذي كان بدون رقابة.
وقاد الجزائري نبيل غيلاس هجمة خطيرة لليفانتي (ق27) من تسديدة قوية سارت بجوار قائم الحارس الألماني مارك أندري تير شتيجن.
وشن ميسي هجمة عنتيرة (ق35) من “هات وخذ” مع ساندرو ليسدد كرة قوية تألق الحارس روبن في التصدي لها، قبل أن تعود لزميله ساندرو الذي عاد ليحولها تجاه المرمى لكنها ترفض معانقة الشباك.
واتيحت فرصة أخرى لميسي للتسجيل في الثواني الاخيرة من ركلة حرة لكنه سددها بعيدة عن المرمى، لينتهي الشوط الأول بدون أهداف.
في الشوط الثاني رفض لويس إنريكي الدفع بنجومه الجالسين على دكة البدلاء، وواصل رهانه على تشكيله الذي بدأ به المباراة، ليجني ثماره سريعا بهدف أول سجله المدافع مارك بارترا من كرة ماكرة مررها له ميسي ليتألق في استلامها بالصدر داخل المنطقة ويسجل بيمناه على طريقة الكبار في الشباك (ق49).
ولم تمر ست دقائق حتى أضاف نيمار الهدف الثاني من عرضية لمواطنه داني ألفيش، لينقض عليها ويسددها على مرتين في الشباك.
واحتسب الحكم ركلة جزاء للبرسا (ق60) إثر عرقلة نيمار داخل المنطقة من قبل المدافع تروجيو، ليسجلها ميسي.
وشهد اللقاء مشاركة أولى للاعب برشلونة الصاعد، جيرارد جومباو، الذي نزل بديلا لبوسكيتس (ق62).
وبعد الهدف الثالث تراخى لاعبو برشلونة، لينجح ليفانتي في تقليص الفارق (ق65) عبر البديل فيكتور كاساديسوس من خطأ في الخروج عن مرماه ارتكبه الحارس تير شتيجن.
وسيطر الضيوف على الكرة لعشر دقائق تألق فيها تير شتيجن في الذود عن مرماه.
وعاد ميسي للصورة وكاد يخطف هدفا، لكنه سقط في منطقة الجزاء إثر تعرضه لعرقلة من قبل المغربي زهير فضال (ق75)، حيث سدد أفضل لاعب في أوروبا الكرة بعيدا عن المرمى.
وتعد هذه المرة الثانية هذا الموسم التي يهدر فيها ميسي ركلة جزاء بعد لقاء أثلتيك بلباو (1-0).
وكاد الكرواتي إيفان راكيتيتش أن يضيف هدفا رابعا للبرسا (ق79) بعدما خطف الكرة من دفاع ليفانتي، لينفرد بالمرمى، لكن فضال نجح في إبعاد الكرة من بين قدميه، ليطالب لاعب البرسا بركلة جزاء.
وواصل ميسي خطورته وسجل هدفا “من ماركته الخاصة” بعد انطلاقة بشكل عرضي على حافة المنطقة ليسجل بيسراه في شباك الحارس (ق89)، ليسجل ثالث أهدافه هذا الموسم في الليجا. (إفي)image

"برشلونة يهزم ليفانتي 4-1 ويستعيد صدارة الليجا بفارق نقطتين عن ريال مدريد" 1 21/9/2015 - 5:46 م