مفاجأة سعيدة لمحمد صلاح بعد صدمة ريال مدريد والبريميرليج

يعيش المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، فترة حزينة بعد ضياع أكثر من لقب هذا الموسم، سواء مع الريدز أو منتخب الفراعنة.

لكن الاتحاد المصري لكرة القدم، يستعد لتجهيز مفاجأة سعيدة إلى محمد صلاح، عند انضمامه لمعسكر الفراعنة، الذي ينطلق اليوم الإثنين، في محاولة لإسعاد لنجم الريدز.

ويخطط اتحاد الكرة المصري برئاسة جمال علام، إلى استقبال وتكريم خاص ومبهر يليق بمحمد صلاح، تقديرًا لمجهودات اللاعب هذا الموسم مع الفراعنة وناديه ليفربول.

وقدم محمد صلاح موسمًا استثنائيًا، بعدما قاد ليفربول لحصد لقبي كأس الرابطة وكأس الاتحاد الإنجليزي، ونافس حتى الجولة الأخيرة على الدوري الإنجليزي ضد مانشستر سيتي.

كما قاد محمد صلاح، ليفربول، لنهائي دوري أبطال أوروبا، قبل الخسارة بهدف دون رد أمام ريال مدريد، في النهائي الذي أقيم في فرنسا.

وتوج محمد صلاح بجائزة هداف الدوري الإنجليزي الممتاز، مناصفة مع الكوري الجنوبي هيونج مين سون برصيد 23 هدفًا لكل منهما.

وعلى المستوى الدولي، قاد محمد صلاح، منتخب مصر، لنهائي كأس الأمم الأفريقية (الكاميرون 2022)، قبل الخسارة بركلات الترجيح أمام السنغال.

وفي سيناريو مكرر، فشل منتخب مصر في التأهل لنهائيات كأس العالم (قطر 2022) بالخسارة بركلات الترجيح أيضًا أمام السنغال.

وكان محمد فضل عضو اتحاد الكرة المصري السابق، قد طالب بتكريم محمد صلاح، لأنه بمثابة “الملهم” للشباب المصري.

وكتب فضل عبر حسابه على إنستجرام “اليوم صلاح يحقق المزيد والمزيد، ليس فقط تحقيق بطولات وإنجازات فردية، ولكن يسهم في رفع طموح الشباب، ليس المصري فقط وإنما شباب العالم أجمع”.

وتابع فضل “صلاح أسطورة وحكاية شاب مصري طبيعي ناجح واستثنائي، إنه الملهم، كرموا محمد صلاح واحترموه أمام العالم، هو خير ممثل لبلدنا العظيمة، وأرجو التكريم يكون على مستوى كبير جدًا لأنه يستحق”.

في نفس السياق، كتب فرج عامر رئيس سموحة السابق، عبر حسابه على موقع فيس بوك “أتمنى استقبال خاص لمحمد صلاح عند وصوله لقضاء إجازته السنوية”.

وتابع فرج عامر “يجب عمل تكريم يليق بمحمد صلاح، وأن نطلق اسمه على مكان مهم في مصر يتناسب مع مكانتة العالمية”.

يذكر أن منتخب مصر يستعد حاليًا تحت قيادة المدرب إيهاب جلال، لخوض أول جولتين في تصفيات كأس الأمم الأفريقية (كوت ديفوار 2023)، أمام غينيا وإثيوبيا.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.