انتقادات لجوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد والصحافة البريطانية تدخل على الخط

تعرض جوزي مورينيو مدرب مانشستر يونايتد لانتقـادات لاذعة على أكثر من صعيد بعد خسارة “ديربي مانشستر” أمام غريمه غوارديولا بهدفين لهدف واتهمت بعض وسائل الاعلام البريطانية مدرب اليونايتد بالنفاق وعدم التحلي بالروح الرياضية، وكانت صحيفة “مانشستر إيفينينغ نيوز” في طليعة مهاجميه وسخرت منه بالدعوة لمنحه كتابا كهدية في أعياد الميلاد لكي يتعلم الثقافة الإنجليزية وليعرف معنى كلمة احترام، وهذا في تعقيب على توجهه لغرف تغيير الملابس لمطالبة لاعبي السيتي بالاحتفال بهدوء ما اشعل فتيل شجار عنيف علما أنه سبق له عدة مرات الفرح بشكل مستيري في العديد من ملاعب المنافسين.

انتقادات لجوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد والصحافة البريطانية تدخل على الخط 1 13/12/2017 - 3:09 م

الانصارغاضبون ويؤكدون: نحن اليونايتد ولسنا “ستوك”

كما هوجم مورينيو بشراسة من بعض أنصار اليونايتد أنفسهم بسبب خطته ولكون السيتي سيطر واستحوذ على الكرة وكأنه في ملعبه، ونقلت الصحيفة تصريحا مصورا لمناصر انتقد أسلوب المدرب البرتغالي الدفاعي قائلا إن “المو” عليه أن يعلم أن هذا الفريق هو اليونايتد وليس ستوك سيتي كما أن صحيفة “ذا أنديبندنت” استفزت مدرب ريال مدريد السابق بـ غوارديولا مشيرة إلى أن الندية والتنافس بينهما أصبح في اتجاه واحد لصالح المدرب الاسباني وبالعودة للحديث عن معركة الدربي أفادت تقارير بأنه شارك فيها 15 شخصا من الجانبين ما أدى بالاتحاد الانجليزي لفتح تحقيق في الواقعة المخزية.

لوكاكو لم يسلم أيضا بسبب خروجه عن النص 

و تعرض لوكاكو لانتقادت لاذعة بسبب ضعف مستواه فوق الميدان في “الديربي، وتعرض لهجوم أشرس بعدما وجهت اصابع الاتهام له بأنه هو من تعدى على مايكل أرتيتا مساعد غوارديولا كما كشفت صحيفة “مانشستر إيفينينغ نيوز” أن المهاجم البلجيكي الذي كان نعامة فوق الميدان حاول لعب دول الاسد في الشجار الذي حدث بعد اللقاء حيث قفز فوق زملائه – حسب تعبير الصحفية – وحاول الدخول عنوة إلى غرف تغيير الملابس من أجل صب الزيت على نار الشجار ويبدو أنه أصاب أرتيتا عندما كان الاخير يحاول غلق الباب.
‎ ‏
‎ ‏
‎ ‏


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.