هل يمكن إعادة مباراة المنتخب المصري و المنتخب السنغالي؟

بعد الهزيمة التي لحقت بالمنتخب المصري وما شهدته المباراة من أحداث عدوانية شديدة أثناء وبعد المباراة، تقدم الاتحاد المصري لكرة القدم بطلب لإعادة المباراة أو احتساب صعود الفراعنة.

وجاءت المخالفات أثناء المباراة كالآتي:

إلقاء زجاجات المياه داخل الملعب

شهدت المباراة إلقاء العديد من زجاجات المياه على الجانب الخاص بشباك المنتخب المصري وحارس مرماه محمد الشناوي. وشهد الحكم مصطفى غربال هذه اللقطات ولكنه لم يتخذ أي إجراء بخصوص هذه الواقعة.

عدم طرد لاعب السنغال

شهدت المباراة حالات من العنف الشديد من لاعبي المنتخب السنغالي وأكثرها خطورة كان التعدي على اللاعب عمرو السولية باستخدام كوع لاعب المنتخب السنغالي، وكذلك تعمد إصابة اللاعب عمر جابر.

استخدام الليزر

شهدت ركلات الجزاء الترجيحية استخدام لليزر بشكل مكثف على وجوه لاعبي المنتخب المصري وحارس مرماهم وكان ذلك من أكثر الأمور تأثيرا على أداء اللاعبين أثناء ضربات الجزاء.

 حالات مشابهة:

إذا عدنا بالذاكرة الكروية نجد حالة مشابهة لما حدث في هذه المباراة، حيث قام الاتحاد الإفريقي بإعادة مباراة مصر وزيمبابوي في تصفيات مونديال 1994 بعد إلقاء طوبة أثناء المباراة، فهل سيتكرر هذا السيناريو؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. م يقول

    ياريت عشان نصعد