ميدو يفاجئ الجميع ويحضر برنامج القاهرة اليوم مع عمرو أديب ويرد على مرتضى منصور

فاجأ أحمد حسام ميدو مدرب الزمالك السابق الجميع وحضر برنامج القاهرة اليوم والذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر شبكة أوربت.

ميدو يرد على مرتضى منصور بحضوره في برنامج القاهرة اليوم مع عمرو أديب

ووصف ميدو خلال حواره بالبرنامج مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك والنائب البرلماني بـ “النرجسي ” مضيفًا: ” لا يمكنني التصالح مع مرتضى منصور فلا يمكن أن أتصالح مع من يهينني وهل وصل بينا الحال لأني قلت له يا مرتضى ورفعت الألقاب”.

وقال ميدو: ” مرتضى منصور يحاول هو وأولاده إحداث وقيعة بيني وبين جماهير الزمالك وقلت لهم لن تنجحوا أبدًا في ذلك لكن تنجحوا مع العيال اللي على الانترنت وبياخدوا فلوس ويكتبوا يناصروهم وجمهور الزمالك الحقيقي عارف مين ميدو وعارف تاريخه في ننادي الزمالك”.

اقرأ أيضًا هنا: تسجيل صوتي.. شيرين عبد الوهاب تكشف أهم أسباب اعتزالها نهائيًا عن الفن

وتابع: ” انا ابن نادي الزمالك من سنة 1991 وكنت مسجل في قائمة أشبال نادي الزمالك ورغم إني أصغر من مرتضى منصور بتلاتين سنة لكنني دخلت نادي الزمالك قبله، وهو مثله مثل أي أحد دخل من المحافظات على القاهرة، واشترك في النادي الأهلي قبل نادي الزمالك بعشر سنوات وهذا دليل على إن مرتضى منصور أهلاوي “.

المستشار مرتضى منصور
المستشار مرتضى منصور

واستطرد: ” مرتضى منصور أهلاوي حتى النخاع لكن واجهه مشاكل كبيرة جدًا أمام النادي الأهلي ويشهد على ذلك المستشار سعيد سيدهم والكابتن صالح سليم الله يرحمه كان عبقري وكان عنده بعد نظر ورأى في هذا الرجل أنه يمكن أن يخرب ويدخل به إلى النفق المظلم ولما حاول يتقرب من مجلس الادارة ويعمل سلوكيات حذره صالح سليم أنه لو قرب من أي شيء من مجلس الادارة أو فريق كرة القدم سيتم طرده مباشرة لذلك شعر بأن الطريق مسدود أمامه”.

وتابع: ” ضعاف النفوس داخل نادي الزمالك قدروا إنهم يدخلوا مرتضى منصور عام 1992 بعدما كنت لاعب في نادي الزمالك بسنة وأبي كان يلعب في نادي الزمالك عام 1960 وجدي قبل ما يموت بخمس ساعات كان بيشاهد مباراة الزمالك فحتّة إن ميدو يفضح نادي الزمالك فهذا غير صحيح.. أنا كنت بتكلم على مرتضى منصور “.

وقال: ” مرتضى منصور دخل انتخابات نادي الزمالك 1992 وسقط وبعدها قرر اقحام نادي الزمالك في قضايا وتمكن من اثبات أن هناك 3 اعضاء مجلس ادارة لم يحضروا الجمعية العمومية وتمكن من دخول مجلس ادارة نادي الزمالك بمساعدة البعض، وفي انتخابات 1997 دمر مرتضى منصور نادي الزمالك بعدما استقال ثم رفع دعوى قضائية ضد الادارة لقبول ادارته، وبدأت المشاكل الكبيرة والخناقات ثم بعد ذلك انتخابات 2005 نجح مرتضى منصور وهو طلع يقول إن نظام مبارك أسقطه والحقيقة مرتضى منصور هو اللي ظلم نفسه في هذه الفترة لأنه عمل مجموعة من السلوكيات السيئة الكثيرة جدًا”.

اقرأ أيضًا: كيف عاد المهندس أحمد إلى أهله بعد غياب 20 سنة منذ أن تاه من والدته على محطة مترو المطرية

وتابع: ” مرتضى منصور يحب الناس تتكلم عليه وأساء لحسن مصطفي رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم وشتموا فحسن مصطفي قال لو دخل مرتضى منصور الصالة في نهائي كأس مصر يعتبر الأهلي انتصر، وخلال اخر 3 دقائق اقتحم مرتضى منصور الصالة هو وابنه وضربوا كراسي المقصورة برجليهم وأحضروا كأس من العتبة وأعطوه لـ لاعبة الزمالك وجريوا بكأس ولاعبة نادي الأهلي يجروا بكأس “.

واستطرد: ” في ماتش الزمالك والأهلي استاد القاهرة رفع الجزمة أمام وجه كبير اليوران المندوب عن رئيس الجمهورية، فالدولة اتخذت قرار ضده لأنه كان بيبوظ الرياضة في مصر وتم اتخاذ قرار بحل مجلسه، بعد كده انتخابات 2009 دخل أمام ممدوح عباس وطلع مرتضى منصور الساعة 6 المغرب وأقسم بالله انه لن يطعن عن الانتخابات لو سقط، ولما سقط طعن وأدخل نادي الزمالك مرة أخرى في النفق المظلم، ولما نجح المرة الأخيرة في الانتخابات كنت أنا حينها المدير الفني للنادي الزمالك وكنا متخوفين من نجاحه ولكن في المرة الثانية ظهر مرتضى منصور بشكل مختلف وظهر عنده نضوج وأنه عايز مصلحة الزمالك قبل مصلحته الشخصية وبقى عندنا أمل إنه الراجل المناسب في الوقت المناسب ونجح في الموسم الأول مع الزمالك في إنه يجمع فريق قوي جدًا وتمكن إنه يفوز بالدوري وكنا فرحانين إن الزمالك فاز بالدوري والكأس وقلت الحمدلله إن مرتضى منصور رجع ثاني لأن الزمالك محتاج حد يعرف ياخد له حقه لكن شخصية النرجسية رجعت له تاني”.



اترك تعليقا