منتخب مصر يسقط في أولي جولات تصفيات الأمم الأفريقية 2019 وكوبر يتحمل الهزيمة

منتخب مصر يسقط على الأراضي التونسية في أول صدام في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية القادمة في الجابون 2019، بعد أن قدم الفريق مستوى متواضع ودون أي أنياب حقيقية على الخصم مما أدي إلى خسارته بهدف دون رد من منتخب تونس، في المباراة التي أقيمت بالأمس في ستاد الأوليمبي برادس بالعاصمة التونسية في مستهل مشوار الفريقين نحو انتزاع بطاقة التأهل إلى نهائيات الأمم الأفريقية بالكاميرون 2019، ونجح المنتخب التونسي بقيادة مدربة نبيل معلول في استغلال عامل الأرض والجمهور في اقتناص الثلاث نقاط من وصيف النسخة الأخيرة من الأمم الأفريقية واعتلاء صدارة المجموعة.

منتخب مصر

منتخب مصر يسقط في أولي جولات تصفيات أمم إفريقيا

بالرغم من أن تشكيل منتخب مصر لم يختلف كثيرا عن التشكيلة المعتادة التي لعب بها الفريق في الفترة الأخيرة خصوصا في كأس الأمم الأفريقية بالجابون مع تغيير بسيط هو إسناد حراسة المرمى لشريف أكرامي بدلا من عصام الحضري والبدء برمضان صبحي في الجناح الأيسر بسبب إصابة محمود حسن تريزيجية خلال تواجده بمعسكر المنتخب والدفع بمحمود كهربا كرأس حربة صريح مثلما حدث في مباراة المغرب في كأس الأمم الأفريقية ، إلا أن المنتخب ظهر دون أي أنياب على مرمي المنتخب التونسي أو أي جملة فنية متفق عليها مما جعل المنتخب التونسي يسيطر على مجريات اللعب وظهرت عشوائية في لعب المنتخب المصري  مما ذاد من معاناة الفريق وجعله غير قادر على تعديل النتيجة وإدراك حتى التعادل بعد هدف ياسين الخنيسي الأول والوحيد للمنتخب التونسي في الدقيقة 48 من عمر اللقاء.

أداء منتخب مصر لم يكن كما يأمل المصريين فكهربا لم يستمر في تألقه مع فريقة السعودي اتحاد جدة مع منتخب بلادة بل كان أشبه بالتائه وسط اللاعبين، كما أن ضعف الضغط على لاعبي تونس في منطقة منتصف الملعب منحت لاعبي تونس حرية كبيرة في تمرير الكرة والاستحواذ الأكبر على الكرة، أما الدفاع فتميز بالبطيء الشديد سواء في الالتحامات أو الضغط أو المتابعة وهو ما ظهر جيدا في لقطة هدف المباراة الوحيد.

منتخب مصر
منتخب مصر

كوبر يعترف بخطأ في التغييرات وإعادة ترتيب الأوراق للمرحلة القادمة

و في المؤتمر الصحفي أدي عقد بعد اللقاء اكد المدير الفني للمنتخب المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر إلى انه ربما يكون ابتعد عنه الصواب في بعض التغييرات خصوصا في توقيت خروج عبد الله السعيد، وأن السقوط أمام تونس ليس بسبب الانتقالات وتشتيت اللاعبين ولكن هي مباراة واكد على أن الجهاز سيكمل عملة في العامين الماضيين من اجل الصعود إلى النهائيات مؤكدا إلى انه مازال هناك 5 جولات وهم كافيين للصعود إذا ما اصلح المنتخب عيوبه في مباراة الأمس.

يذكر إلى أن منتخب مصر بعد هزيمته من منتخب تونس يحتل المركز الرابع في مجموعته في التصفيات بعد أن تعادل كلا منتخب النيجر مع منتخب سوازيلاند وحصل كلا منهما على نقطة واحدة وستكون مباراة المنتخب القادمة في التصفيات الأفريقية في شهر مارس القادم أمام منتخب النيجر في مصر.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.