مدينة رياضية وأكاديميات في أفريقيا.. عربون الصلح بين”تركى” والأهلى


دخلت العلاقة بين مجلس إدارة النادى الأهلى والمستشار تركى آل الشيخ، مرحلة جديدة عقب الصلح بين الطرفين، مؤخرا، واتفق الطرفان على عدد من المشروعات المشتركة التي تنقل النادى نقلة كبيرة.

وكما علمت”نجوم مصرية”، اتفق الطرفان على الشراكة في عدة مشروعات على رأسها إنشاء المدينة الرياضية، التي سبق أن أعلن عنها في بداية المجلس ولكنها توقفت بسبب الخلافات التي نشبت بين الطرفين، بتدخلات من اطراف لم ترق لها الشراكة الفعالة بينهما، وحسب التصور تضم المدينة استاد عالمى وفندق وملاعب تدريب، وميادين للرماية، ومراكز تسوق.

كما ناقش الطرفان الشراكة في إنشاء أكاديميات كرة قدم في عدد من الدول الإفريقية منها السنغال وغانا والكاميرون، مرحلة اولى، لاكتشاف المواهب مبكرا والعمل على تنميتها وتسويقها في الدوريات الكبرى، وكذلك يناقش الخطيب وترك إقامة مركز طبى عالمى لعلاج إصابات الملاعب في محافظة الأقصر حيث الفرع الجديد للنادى.

وكان المستشار تركى أل شيخ قد عرض خلال لقاء مع الإعلامى أبو المعاطى زكى، تحمل تكاليف تطوير استاد التتش، وجهاز طبى عالمى للحد من الإصابات التي نضرب الفريق، وغاب بسببها أهم نجومه لفترات طويلة.

ومن المقرر أيضاً أن يتسلم النادى الأهلى استاد السلام بعد تطويره وإقامة ملاعب فرعية للتدريب، وصالة ألعاب(جيم)، حيث تنتقل تدريبات الفريق الأول للسلام، ويغلق ملعب التتش 4 أشهر للتطوير.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.