بالفيديو.. قصة ارتداء محمد صلاح قميص يحمل شعار مجلة البلاي بوي الإباحية ” الفتى اللعوب” التي أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

محمد صلاح النجم العالمي لكرة القدم ومحبوب جماهير الكرة العالمية من العرب والأجانب، هذا ما يجعل كل تفاصيل محمد صلاح تتصدر الأخبار في معظم الصحف، وأخيراً نشر صلاح صورا على حساباته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي وهو يرتدي قناع وتي شيرت يحمل علامة مجلة بلاي بوي الإباحية وهو ما أدى إلى ظهور العديد من علامات الاستفهام من قبل جمهوره الذي يثق به، وتعتبر صورة ارتداء محمد صلاح للتي شيرت هذا المصحوب بعلامة بلاي بوي هى الأكثر تفاعلا، من خلال انهيار سيل من التعليقات الغاضبة والغير مفهومة عن أسباب ارتداء محمد صلاح لتي شيرت البلاي بوي وتحدث صلاح مصرحا أنه ضد هذه المواقع والمجلات الإباحية من خلال تصريح عبر قناة أون سبورت.

تيشيرت مجلة بلاي بوي

محمد صلاح وتي شيرت مجلة البلاي بوي

بدأت القصة بنشر محمد صلاح صورة وهو يرتدي قناع وعلامة البلاي بوي على تي شيرت اسود وكتب مغردا، العودة متخفيا.

تيشيرت مجلة بلاي بوي
محمد صلاح وتي شيرت مجلة البلاي بوي

و الغريب أن هذا القناع لم يلفت انتباه الكثير، وإنما اصبح الحديث حول ارتداء تي شيرت البلاي بوي وهذا ما يجعل الجدل مختلفا كثيرا، لأن الجميع يثق في أخلاق محمد صلاح وهذا ما ثار الجدل، حيث تعتبر الخلفية السوداء هى نفس خلفية مجلة البلاي بوي وأيضا شعار الأرنب هو شعار المجلة، ولكن محمد صلاح قصد التحذير من ذلك، ويظهر هذا بظهور الجمجمة على التي شيرت، وهى علامة الخطر.

مجلة البلاي بوي الإباحية

مجلة البلاي بوي ” الفتى اللعوب” بدأ ظهورها في الولايات المتحدة الأمريكية، وبدأ نشر العدد الأول من المجلة في عام 1953 وهى تهدف إلى الإباحية، وهناك العديد من الدول الإسلامية التي عارضت تلك المجلة، لأنها تؤدي إلى نشر الإباحية وهذا ما يخالف تعاليم الدين الإسلامي، وبعدها انتشرت في العديد من دول العالم المختلفة، ويبدو أن محمد صلاح أراد أن يستخدم هذا التي شيرت ليحذر من هذه الإباحية مثل هذه المجلة وغيرها. ولكن محمد صلاح ترك باب التعليقات مفتوحة ولم يصرح في تغريدته عن القميص، وإنما صرح حول القناع في مقولته أن سيرجع متخفيا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.