محمد صلاح وتريزيجيه تألق ملموس ومستقبل مفتوح

ظهر الثنائي المصري محمد صلاح ومحمود حسن تريزيجيه بمستوى رائع بمساهمة كل لاعب في تتويج فريقه، فمحمد صلاح ساهم في الفوز التاريخي بالدوري الإنجليزي الممتاز أما محمود حسن تريزيجيه كان حاسما مع فريقه أستون فيلا وساهم في تتويج فريقه بالبقاء ضمن قسم الكبار وهذا التألق الملفت للاعب تريزيجيه دفع زميله بالمنتخب محمد صلاح بثناء عبر حسابه تويتر عقب الفوز الذي حققه فريق أستون فيلا على فريق أرسنال بهدف سجله تريزيجيه ساهم في بقاء الفريق ضمن منافسات البقاء في القسم الاول من الدوري الانجليزي الممتاز، وهذا الدعم جاء بعد توالي الإشاعات عن رغبة النجم محمد صلاح في دفع إدارة ليفربول للتعاقد مع تريزيجيه ضمن الإنتقالات الصيفية الحالية بينما إحتفلت جماهير ليفربول بنجمها محمد صلاح الذي ساهم في تتويج فريقه بالدوري .

محمد صلاح وتريزيجيه تألق ملموس ومستقبل مفتوح 1 27/7/2020 - 6:15 م

هذا التألق الثنائي للنجمين مع فرقهم التي يمثلها طرح مجموعة من الأسئلة حول مستقبل الثنائي، هل يستمر تريزيجيه مع أستون فيلا بعد الأداء الكبير الذي قدمه في المقابلات الأخيرة؟ كذلك ينطبق الأمر على محمد صلاح الذي بدوره تحوم الشكوك حول مستقبله مع الريدز خاصة بعد تصريحاته الأخيرة بقوله أثناء مقابلة بمناسبة احتفالية الفريق بألقابه هذه السنة ” سوف نرى أين سيذهب بي المستقبل”، وهذا التصريح فتح باب النقاش حول مستقبل النجم محمد صلاح فهل فهل يمكن أن نرى تريزيجيه وصلاح في فريق واحد وفق ما روج من الشائعات أما أن هذا التألق سيدفع اللاعبين إلى أخد تجارب جديدة ومختلفة أو الإستمرار مع فرقهم الحالية كلها أسئلة سنتحصل على أجوبة لها بعد مرور الأيام.

أما بخصوص المنتخب فلاعبان يعدان من الركائز الأساسية للمنتخب المصري لكن التألق داخل الأندية التي يمثلوها ليس بمستوى تمثيلهم للمنتخب لأن تراجع مستوى المنتخب المصري على ساحة الإفريقية رغم تألق هؤلاء النجوم لكن يبقى الإشكال كيف يمكن استغلال إمكانية هؤلاء اللاعبين الذي يلعبون في مستويات كبيرة لما له خدمة للمنتخب ورفع من مستوى منافستها في الإستحقاقات القارية والعالمية المقبلة، لكن يبقى دوما تألق اللاعب مع فريقه ليس بضرورة تألقه مع منتخبه وذلك لعدة أسباب ستكون موضوعنا المقبل بإذن الله.