كلوب يستخدم ” المسكنات ” ومازال الفريق يحتاج صانع ألعاب


تحليل : خالد صلاح عبد الرحيم

سنتفق ونختلف ولكن سيبقى يورجن كلوب رقما مهما في معادلة الإدارة الفنية ، هو يقوم بعمل جيد مع ليفربول هذا الموسم بالرغم من الهزيمة الأخيرة أمام السيتي ، كلوب يعمل علي تقليل نقاط الضعف لفريقه لايوجد ارتكاز جيد في عملية الأستلام والتمرير تحت ضغط ، لذلك يستخدم التمريرات الطولية المباشرة Direct football المرسلة من خط الدفاع إلي الثلاثي الهجومي للوصول لمرمي المنافس بأقل عدد ممكن من التمريرات والخروج بسلام من الخلف ، وأحياناً يقوم بالتحضير من الخلف من خلال سقوط واحد من ثلاثي الوسط بجانب الثنائي الدفاعي ليكون مجال الرؤية لــ فاينلدوم/فابينو مواجه للملعب بدلاً من استلام الكرة وظهرة للملعب تكون الأمر أكثر صعوبة وأيضاً لاعطاء خيارات أكبر للتمرير وغالباً المنافس لايقوم بالضغط اذا تمت عملية البناء بنجاح .

لا يوجد صانع العاب في الفريق بعد رحيل كوتينيو ، وكلوب يصرح ” أنه سيقوم بتعويض صناعة اللعب من خلال الضغط القوي من الأمام ثم الإفتكاك والقيام بالهجوم المعاكس والليفر مميز في عملية الضغط counter pressing ، بالرغم ان المباريات الأخيرة لليفربول كلوب قام بالتنوع في عملية الضغط وعلب فترات خلال المباراة .

كل ما يقوم به كلوب هو ” تأخير المحتوم ” والمحتوم هو السقوط في بئر اللعب المتوقع للمنافسين ، فريق يلعب الكرات المباشرة وأي منافس قادر أن يتكتل أمام مرماه بخمسة مدافعين لمنع وصول هذة الكرات للثلاثي الهجومي مثلما فعل جورديولا في مباراة الدور الأول ، وعندما يوجد خط وسط  ضعيف بالكرة فالضغط القوي علي الدفاع والوسط وفصل الهجوم عن باقي الخطوط بالضغط العالي من المنافس قادر ارتكاب الكثير من الأخطاء لدفاع الريدز واستخلاص الكثير من الكرات وصنع هجمات خطيرة وهذا ما فعله بيب في المباراة التي أنتهت بفوز السيتي .

ومع الضغط القوي الذي يطبقه كلوب ضد المنافسين ، فكسر مصيدة الضغط من المنافس بالتمريرات الطويلة علي الأطراف  لخلق موقف 1ضد1 ، بالأضافة اذا وجد في المنافس ارتكاز جيد في التحرك بالكرة وعمل التمرير الكاسر للخطوط وذلك يفسد عملية الضغط للريدز وهذا حدث من فيراتي في مباراة باريس .

لا أحد ينكر أن اداء الليفر تحسن كثيراً هذا الموسم وأحياناً المشاهدين يتحدثون أن الفريق لايحتاج إلي صانع العاب ، وهذا يحدث عندما تكتمل الفورمة إلي الــ11 لاعب في الليفر في الملعب ، والسؤال هنا هل تضمن أن التشكيل الأساسي للريدز يؤدي بنفس الاداء القوي في كل مباراة بشكل منتظم خلال كل البطولات ، وحتي لا نصل لمرحلة الندم مثل الموسم الماضي الفريق بعد أصابة صلاح في النهائي أمام الريال كلوب عجز عن إيجاد البديل القوي علي الدكة ، أم سيحدث سيناريو كل موسم الوصول للأدوار النهائية دون تتويج .

ما يفعله كلوب هو التعايش مع نفاط ضعف وثغرات الفريق وهذا يدل علي قوة الألماني التكتيكية ، لكن المشاهد العادي لا يعرف ذلك ويطالبك بتحقيق البطولات لفريقه المفضل هذا الموسم ، بعد 3 سنوات قمت فيها بعمل جيد لايصال أفكارك للاعبين وجلب صفقات قوية وإعادة ليفربول إلي الواجهة ، لذلك كثرة المسكنات لا تفيد الفريق يحتاج إلي ارتكاز جيد في عملية البناء ويقوم بالربط بين الدفاع والهجوم ، وصانع العاب جيد لتوزيع اللعب في الأمام لتوفير مجهود الثلاثي الهجومي الذي يسقط كثيراً للخلف لإستلام الكرة ، حتي يحدث شئ من التنوع الكبير في اداء ليفربول وإيجاد البديل القوي علي الدكة .


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!