قطر تتربع على سطح الكرة الآسيوية وتحقق “اللقب الأول”بثلاثية في اليابان

تحليل: خالد صلاح عبد الرحيم

قطر تتربع على سطح الكرة الآسيوية وتحقق "اللقب الأول"بثلاثية في اليابان 1 4/2/2019 - 2:15 ص

فاز المنتخب القطري ببطولة آسيا وتغلب على المنتخب الياباني بثلاثية في النهائي ليتوج باللقب الأول في تاريخه وبطولة هامة لم يتوج بها منتخب عربي منذ 2007، بجانب تحقيق البطولة حصل “المعز علي” على جائزة الهداف وأفضل لاعب في البطولة، وحقق أيضاً “سعد الشيب” جائزة أفضل حارس مرمي الذي أستقبل هدف واحد طوال مشوار البطولة الذي سجله الفريق الياباني في المباراة النهائية، لتستمر قطر في تحطيم الأرقام القياسية في البطولة.
قطر تترك الاستحواذ لليابان وتبدأ المباراة بالضغط المنخفض عند دائرة منتصف الملعب برسم5-4-1، دفاع قطر صلب وأغلق العمق تماماً وأجبر هجوم اليابان للعب على الأطراف الذي يتواجد فيه أظهرة قوية من خلال عبد الكريم حسن وبيدرو ميغيل بالأضافة إلي التغطية من خلال بوعلام ومساندة دفاعية من لاعبي الوسط عاصم ماديبو وعبد العزيز حاتم لتغلق قطر كل المساحات بالخلف وزاويا التمرير وتحرم هجوم اليابان من التنفس.
و تعتمد قطر في الحالة الدفاعية أيضاً على الآنتشار الجيد كمنظومة جماعية والضغط القوي وعزل مجال الرؤية عن اللاعب حامل الكرة وفقدانه للتفكير والحلول، في حالة بداية وتطوير الهجمة من المنتخب القطري يعتمد على الكرات المباشرة المرسلة على الأطراف لعبد الكريم حسن الذي يستلم الكرة ويبدأ بتوزيع اللعب أو من خلال الكرات الثانية من على رأس عبد العزيز حاتم للهجوم.
و حسن الهيدوس حلقة الوصل بين الوسط والهجوم وهو منسق الهجمات من خلاله يبدأ التمرير العرضي على الأطراف أو التمرير بين الخطوط، و حلقة الوصل بين الدفاع والهجوم تتمثل في عاصم ماديبو المدمر في خط الوسط، وعبد العزيز حاتم من يقوم بالتحرك القطري على المرمي والتمركز في وبين الخطوط، ثم يأتي دور الثنائي الهجومي المعز على وأكرم عفيف لعمل التحولات السريعة في حالة فقدان الكرة لليابان يبدأ الهيدوس بالتمريرات السريعة على الأطراف من خلال تحركات الثنائي الهجومي.
انتشار طولي وعرضي جيد للاعبي قطر يسهل التمرير لحامل الكرة مع بقاء الثلاثي الخلفي عند دائرة المنتصف في الحالة الهجومية وأمامهم ماديبو مع عدم اندفاع لعبد الكريم حسن هجومياً ينتظر على الطرف لعمل الارتداد الدفاعي مقابل تعليمات بالزيادة إلي بيدرو ميغيل وعبد العزيز حاتم على المرمي، تمريرات كثيرة للاعبي قطر مع تحرك وثقة في استلام الكرة والعودة للتمرير في الخلف لإخراج لاعبي اليابان من مناطقهم وإيجاد المساحة والثغرة أمام المرمي.
منتخب قطر سجل الهدف الأول عن طريق المعز على في الدقيقة12 من خلال ترويض جيد للكرة وعمل ضربة مقصية رائعة، وأضاف عبد العزيز حاتم الهدف الثاني في الدقيقة 26 من تسدية رائعة استلم جيد بين الخطوط ثم تصويبة R2 تسكن الشباك.
اليابان تبدأ بالضغط بالكرة من بداية المباراة وتصطدم بدفاع قطري صعب، وحتى في حالة استخلاص الكرة من المنتخب الياباني من لاعبي قطر في الهجوم لعمل المرتدات تواجة ارتداد سريع من لاعبي قطر في الدفاع، بطء كبير في التحضير وضغط سلبي من لاعبي اليابان، وتأخر في المساندة الدفاعية والهجومية، وذلك أسفر على هدفين من منتخب قطر، وشوط سئ جداً لليابان.
في الشوط الثاني تراجع كبير لمنتخب قطر، ومنتخب اليابان يضغط بكل خطوطه في الهجوم، يخرج بوعلام خوخي متأثراً بالأصابة ويدخل بدلاً منه سالم الهاجري، ويأخذ بسام الراوي مكان بوعلام بين قلبي الدفاع والهاجري يكون قلب دفاع ثالث في التشكيلة، ثم يدخل كريم بوضياف مكان حسن الهيدوس للسيطرة على منتصف الملعب، ويحرز المنتخب الياباني هدفه الوحيد في المباراة عن طريق تاكيمي مينامينو في الدقيقة 69.
وعدالة السماء تهبط على أستاد زايد بإحتساب ركلة جزاء للمنتخب القطري استعان فيها الحكم بــتقنية الـــVAR ويترجمها أكرم عفيف في الشباك محرزاً الهدف الثالث في الدقيقة 83، لينهي على آمال المنتخب الياباني وتذهب الكأس للعرب والمنتخب القطري في انجاز كبير وحدث تاريخي.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.