قرارات اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة المصري الصادرة منذ قليل لتعديل مسار الكرة المصرية

بعد المؤتمر الصحفي الذي إنتهى منذ قليل للجنة المؤقتة برئاسة عمرو الجنايني، والمكلفة بإدارة إتحاد الكرة المصري من قبل الاتحاد الدولي فيفا تم الإعلان عن مجموعة من القرارات التي تم التوصل إليها، والتي تهدف في المقام الأول إلى إعادة مسار الكرة المصرية إلى طريقه الصحيح خاصة بعد الخروج من كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت في مصر منذ شهر تقريبًا، وكان من ضمن تلك القرارات هو التروي في إختيار المدرب المصري القادم، حيث يتم دراسة السير الذاتية لسبعة مدربين على مستوى عالي سوف يتم الاختيار من بينهم.



أما أحد القرارات الأخرى فكان إعادة تشكيل لجان الكرة بالاتحاد وسوف يتم الإعلان عنها الأسبوع المقبل، كذلك رفض دمج لجنة الجمعية العمومية بهذه الجمعية المؤقتة بإدارة الجبلاية، ومن ضمن أهم القرارات أو الوعود التي قطعها الجنايني على نفسه هو المحافظة على الانتظام في مواعيد الدوري الممتاز، ولن يتم التعديل فيها لأي سبب مهما كان وهذا الانتظام بكل تأكيد في مصلحة الكرة المصرية.

وشدد الجنانيني على أنه لن يتم مجاملة أي نادي مهما كان في ذلك الأمر، أيضًا من ضمن تلك القرارات هو تطبيق تقنية الفار في مباريات الدوري الممتاز لهذا الموسم، وهي التي تقتضي اللجوء إلى الفيديو في المواقف الشائكة والمثيرة للجدل، هذا وقد دافع رئيس اللجنة عمرو الجنانيني عن نفسه بعد هجوم جمهور الأهلي عليه لأنه زملكاوي مؤكدًا أن ذلك لن يؤثر مطلقُا على عمله وأن الجميع سوف يرى ذلك.





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد