فضيحة كروية وفوز ساحق لفريق بايرن ميونخ الألماني على برشلونة

في مباراة أقيمت على أرض مدينة لشبونة البرتغالية وفي إطار منافسات دوري أبطال أوربا في الدور الربع النهائي من البطولة، فازت الماكينات الألمانية فريق بايرن ميونخ علي منافسها الكتالوني فريق برشلونة الأسباني بنتيجة كانت صدمة لكل عشاق ومحبي الفريق الأسباني بنتيجة ثماني أهداف مقابل هدفين فقط للفريق الكتالوني.

مباراة بايرن ميونيخ وبرشلونة

وقد قامت المباراة في تمام الساعة التاسعة بتوقيت القاهرة بين الفريقين، ولكن سُرعان ما اشتعلت المباراة بين الطرفين، وقام اللاعب “توماس مولر” بتسجيل أول الأهداف في الدقيقة الرابعة من الشوط الأول، ولكن بسبب خطأ فادح من اللاعب “ألابا” قام بتسجيل هدف في مرمي فريقه في الدقيقة السابعة من المباراة، مما منح فريق برشلونة التعادل المؤقت في المباراة.

ثم انهالت الأهداف علي فريق برشلونة واحداً تلو الآخر من جانب فريق بايرن ميونخ بدون رحمة حتي وصلت إلي أربعة أهداف في غضون الدقيقة 31 من المباراة بقدم كل من ” إيفان بيرشيتش، سيرجي جنابري، وهدف أخر لـ توماس مولر”، واستمر الحال إلي ماهو عليه بدون أي هجمات تذكر من جانب فريق برشلونة وانتهي الشوط الأول بهذه النتيجة.

وفي الدقيقة 57 من المباراة احرز اللاعب “لويس سواريز” هدف آخر لفريق برشلونة، مما منح أملاً كبيراً لمشجعي برشلونة في العودة وإدراك التعادل، ولكن الحظ لم يكن بجانبهم ولم يرحم الفريق الألماني، وقاموا بإحراز 4 أهداف إضافية بقدم كل من ” جوشوا كيميش، روبرت ليفاندوفسكي، وهدفين لـ فيليب كوتينيو”، وانتهت المبارة بهذه النتيجة المهينة لفريق برشلونة الأسباني، مما يترك تساؤلات كثيرة لدي كل مشجعي كرة القدم في العالم، وهل حان الوقت لرحيل هذه الكتيبة عن صفوف فريق برشلونة؟

من الجدير بالذكر أيضاً أن فريق بايرن ميونخ سيواجه الفريق الفائز بين كلاً من مانشستر سيتي الانجليزي وفريق ليون الفرنسي في النصف النهائي من دوري أبطال أوروبا.