فضلت الصمت وتقدمت باعتذار فما هو السبب؟

بالفعل اعتذرت الآنسة  إيناس خورشد لاعبة المنتخب الوطني للمصارعة الرومانية، لجماهير مصر بعد الخسارة أمس من بطلة كازاخستان في مباراة لميزان 69 كجم، لكي يتم التفريط في الحصول على الميدالية البرونزية بدورة الألعاب الأولمبية.

ايناس حورشيد

فضلت الصمت وتقدمت باعتذار فما هو السبب؟

فقد كتبت اللاعبة إيناس عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” أنا أسفة بجد كان نفسي افرح شعب مصر كلها واعمل ميدال في Olympic Games”.

وتابعت اللاعبة إيناس حين قالت “بس محدش عارف حاجه.. محدش عارف أحنا تعبنا كثير وأيضا اتبهدلنا أد أيه قبل السفر.. محدش عارف أننا ما اتعملناش إعداد خارجي أصلا قبل هذه الدورة إلا في  15 يوم فقط”أي فبل بدا الدورة بأسبوعين .

فقد كشفت اللاعبة إيناس خورشيد عن وجود بعض المعقوفات التي قابلتها قبل الإعداد الجيد لكي تخوض هذه المنافسات في الدورة الأولمبياد قائلة :” ده غير الحاجات أو الأسباب التانيه يجب عدم الخوض فيها علشان   لو قلتها ا في ناس كتير هتزعل مني لذلك أفضل الصمت.. والسبب أن كل ده اجتهاد شخصي مننا..بنحفر فالصخر.. لوحدنا”.

ثم كررت اعتذارها مرة أخرى للجماهير المصرية وأيضا لشعب مصر الذي كان ينتظر  منها تحقيق ميدالية أولمبية  ثم تضاف إلى الرصيد للميداليات المصرية في الأولمبياد كانت ح تفرح الشعب المصري بأكمله، قائلة “بعتذر لكم جميعا للمره التانية.. كان نفسي افرح الشعب المصري بالفوز بميدالية.

كانت اللاعبة خورشيد قد تأهلت إلى الدور قبل نهائي في منافسات التي تخص ريو دى جانيرو بعد فوزها على لاعبة البرازيل بنتيجة 5/1 فهي تعتبر نتيجة كبيرة، ثم خسرت على يد اللاعبة الكازاخستانية  فودعت البطولة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.