فريق الوحدة الإماراتي يعاني في أولى مبارياته في دوري أبطال آسيا


واجه اليوم “الرابع من شهر مارس 2019” فريق الوحدة الإماراتي فريق لوكوموتيف في أولى مبارياته في دوري أبطال آسيا والتي كانت بمثابة خيبة أمل، أو كما يقولون بداية غير موفقة، حيث قام فريق لوكوموتيف الأوزبكي مضيف فريق الوحدة الإماراتي في طشقند بالحاق أولى خسائر فريق الوحدة الإماراتي بدوري أبطال آسيا، فلم يكن فريق الوحدة الإماراتي في مستوى يأهله بتحقيق مكسب هذه المباراة، أو تحقيق التعادل فيه، فقد قام الفريق المُضيف”لوكوموتيف الأوزبكي”بإحراز هدفين في شباك فريق  الوحدة الإماراتي دون رد، فقد قام بتسجيل أولى أهدافه في أولى دقائق الشوط الأول، حيث قام اللاعب تيمورخوجا عبدالخالقوف بتسجيل أولى الأهداف في الدقيقة الخامسة من عمر الشوط الأول برأسية من ضربة ركنية لم يستطع حارس مرمى فريق الوحدة من صدها، بينما أحرز الهدف الثاني اللاعب أسلوم تختاخودجايف في الدقيقة 93 من عمر المباراة من ضربة حرة مباشرة لا تصد ولا ترد، وبذلك تنتهي المباراة بخسارة فريق الوحدة.

لكن السؤال هل سيكمل فريق الوحدة الإماراتي بهذا المستوى في دوري أبطال آسيا؟، ام هل يستطيع تعديل مجريات الأمور في باقي المباريات؟


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.