غضب جمهور ليفربول على محمد صلاح

عبرت جماهير ليفربول عن غضبها الشديد على الفريق بسبب المستوى الذي ظهر به الفريق أمام أرسنال في ختام مباريات الدوري الإنجليزي،  حيث تلقا  ليفربول هزيمة  حرمته من تحقيق رقم قياسي ببلوغه 100 نقطة في صدارة الدوري الإنجليزي، وكان للفرعون المصري وابل من اللوم  والتعليقات تصب غضبها على اللاعب واتهمته بالأنانية و اللعب الفرد،  وأن اللاعب كان يفكر في نفسه وهاجسه الوحيد هوالتسجيل والحصول على الحذاء الذهبي مما ساهم في ضياع الفرص وإضعاف الفريق وهزيمته أمام أرسنال البعيد عن مستواه.

غضب جمهور ليفربول على محمد صلاح 1 18/7/2020 - 6:27 م

وكانت هذه التعليقات أغلبها على وسائل التواصل الإجتماعي تعبر عن غضب الجماهير وتصف محمد صلاح خلال المباراة  على أنه كان أحد لاعبي فريق أرسنال ولم يقدم المطلوب منه، رغم  تحقيق الدوري الإنجليزي إلا أن جماهير ليفربول لم تكن راضية وكانت غاضبة جدا بسبب المستوى الذي ظهر به محمد صلاح والفريق عامة وقد انتهت المقابلة بفوز فريق أرسنال بهدفين لهدف واحد سجل الهدف الأول اللاعب ساديو ماني في دقيقة 20 وهدف التعادل لأرسنال سجله اللاعب ألكسندر لاكازيت في الدقيقة 32، ليسجل ريس نيلسون هدف الفوز لأرسنال في الدقيقة 44، ليقضي على أمال ليفربول في تحقيق رقم قياسي من النقاط كانت هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها محمد صلاح لهذا الهجوم من طرف الجماهير من حيث الحدة، فكما هو معلوم على الجماهير الإنجليزية بالتعصب ولا تعرف شيء غير الإنتصار والمنافسة، هذا الغضب الجماهيري  ظهر تأثيره على اللاعب داخل أرضية الميدان كذلك بعد نهاية المباراة فلم يكون راضيا على أداء الذي قدمه، وكما هو شاع مؤخرا على أن محمد صلاح كان مع خلاف  خلاف مع الثلاثي الهجوم خاصة ساديو ماني بسبب المنافسة على هداف الدوري الإنجليزي.

فالفريق الإنجليزي حقق الدوري  بعد غياب دام لثلاثين سنة لكن هذا لم يشفع له في مباراه الأمس التي جرت الكثير من الإنتقادات للاعبين وللمدرب وفتح باب الإشاعات حول علاقة ثلاثي الهجوم للفريق، وكانت هذه المبارة من المباريات القليلة جدا التي  إنهزم فيها ليفربول، فالفريق شاهد تطور في المستوى منذ الموسم الماضي و شهد تألق اللاعب محمد صلاح ومساهمته في تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية والدوري الإنجليزى، لكن الجماهير دائما تطالب بالإنتصار والألقاب.

ويبقى السؤال موجها لمن شاهد المباراة بشكل خاص و لمباريات ليفربول بشكل عام، هل محمد صلاح كانت تغلب عليه الأنانية في العديد من الفرص التي كانت تأتي للفريق ويتسبب في ضياعها؟.