غامبيا تحقق إنجازا تاريخيا بتأهلها لربع النهائي بعد الفوز على غينيا في كأس الأمم الأفريقية

شاركت غامبيا لأول مرة في البطولة لتحقق فوزا متتاليا، آخره على حساب غينيا ، وبلغت ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية ، وهو إنجاز غير متوقع. لعبت غامبيا بعشرة لاعبين في الدقائق الأخيرة، حيث طرد مهاجمها بعد حصوله على بطاقتين صفراوتين.

غامبيا التي لعبت في نهائي البطولة القارية الأفريقية لأول مرة في التاريخ ، لم تذق طعم الهزيمة في مبارياتها الأربع الأولى ، حيث حققت 3 انتصارات وتعادل واحد. الفريق الثاني في هذا القرن الثاني والعشرين الذي لعب أول اربع مباريات له دون خسارة، أي بعد مدغشقر التي حققت في عام 2019 انتصاران وتعادلان.

ويذكر أن غامبيا تحتل المركز الثاني في المجموعة السادسة بعد فوز مفاجئ في الدور النهائي على تونس ، على غرار غينيا الثانية.

وتنضم غامبيا إلى “نسور قرطاج” وبوركينا فاسو ، أول فريقين يتأهلان إلى دور الثمانية ، الأحد ، على حساب نيجيريا والجابون على التوالي.

واعتمد مدرب غينيا كابا دياوارا تشكيلة 2-5-3 مع محمد بايو وكانتي، وذلك في ظل غياب قائد وصانع ألعاب ليفربول نابي كيتا ولاعب تولوز الفرنسي سيلا لأسباب مختلفة، فأحدهما كان موقوفا والآخر مصابا.

ويذكر أنه قد أجريت أربعة تبديلات من قبل مدرب المنتخب الغامبي، البلجيكي توم سانتفيت، منها إضطرارية قبل بدء اللعب بسبب إصابات بعض اللاعبين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.