صلاح بين ليفربول ويوفينتوس.. تعرف على حقيقة صفقة الملك


نفت تقارير صحفية سناريو رحيل لويس سواريز الأوروجوياني والبرازيل فيليب كوتينيو، إلى برشلونة من ليفربول في السابق مع محمد صلاح غير وارد أو أي نجم آخر في الفريق خلال المرحلة المقبلة.

125 مليون إسترليني سبب بقاء صلاح مع ليفربول

وأوضحت صحيفة ميرور الإنجليزية، أن ليفربول لن يستغنى ويفرط في نجومه بسبب الحصول على عروض ضخمة، لأن النادي في المنطقة الآمنة التي تحقق له استقرار لاعبيه بسبب حصول النادي على 125 مليون إسترليني أرباحا سنوية.

أزمة مالية

وأضافت الصحيفة أن ليفربول كان في حاجة إلى أموال عندما وافق على رحيل سواريز في عام 2014 مقابل 65 مليون جنيه إسترليني للبرسا، وكان غير قادر على إبقاء كوتينيو في أنفيلد، عندما عرض برشلونة 105 ملايين جنيه إسترليني في يناير عام 2018.

ليفربول يشهد عصرا ماليا آمنا

وأشارت الصحيفة إلى أن ليفربول في النطاق الآمن ويشهد عصرا جديدا ماليا، بعد أن نجح الملاك في تحويل الوضع المالي للنادي إلى الأفضل.

تكهنات وتوقعات

ويذكر أن تقارير صحفية إنجليزية وإيطالية ربطت صلاح بإمكانية الانتقال لنادي يوفينتوس سواء عن دريق دفع 175 مليون جنيه إسترليني لليفربول، أو دخول النادي في صفقة تبادلية مع باولو ديبالا، بالإضافة إلى مبلغ يصل لـ44 مليون إسترليني، خلال الميركاتو الصيفي المقبل.