صفة إنتقال أنطوان كريزمان إلى أتليتيكو مدريد قد تتعثر!

أعلنت إدارة نادي برشلونة سابقا عن مفاوضات مع إدارة نادي أتلتيكو مدريد من أجل تسريح بطل العالم مع المنتخب الفرنسي أنطوان كريزمان إلى النادي المدريدي في الميركاتو الصيفي الحالي مع إبرام صفقة تبادلية مع النادي المدريدي من أجل ضم وسط الميدان الدفاعي الإسباني ساوول نييغيز وذلك بعد تجديد عقد النجم الأول في الفريق ليونيل ميسي لمدة خمسة سنوات كاملة مع تخفيض خمسين بالمئة من راتبه السنوي.

صفة إنتقال أنطوان كريزمان إلى أتليتيكو مدريد قد تتعثر

وتأتي هذه الخطوة التي قامت بها إدارة النادي الكتالوني من أجل تخفيض والتخلص من بعض رواتب اللاعبين الأكثر دخلا سنويا في النادي بسبب الأزمة المالية التي تمر بها إدارة خوان لابورتا حاليا والتي ورثت أزمة ديون خانقة عن إدارة بارتوميو السابقة، هذه المرة كان صاحب الثلاثين ربيعا والنجم السابق لأتلتيكو مدريد هو الضحية خاصة وأن اللاعب التحق بالنادي بصفقة جنونية بلغت قيمتها مائة وعشرون مليون يورو لمدة خمسة سنوات كاملة ضمن أغلى أربع صفقات في تاريخ المستديرة بعد كل من ديمبيلي وكوتينيو، لكن سرعان ما أعلنت الإدارة الكتالونية عن نيتها في ضم متوسط ميدان السابق للعملاق البافاري بايرن ميونيخ واللاعب الحالي لنادي ليل الفرنسي ريناتو سانشيز على سبيل الإعارة مع بند إمكانية شراء العقد في نهاية الموسم الحالي.

البرتغالي ريناتو سانشيز والذي يربطه عقد مع النادي الفرنسي لأربع سنوات حتى نهاية سنة 2023، الآن تحت مجهر العديد من الأندية الأوروبية والإنجليزية على غرار ليفربول وأرسنال وهو الذي قدم دورة مقبولة في آخر ظهور له مع المنتخب البرتغالي في بطولة أمم أوروبا والتي خرج فيها رفقاء كريستيانو رونالدو من البطولة مبكرا رغم التعداد الثري وهم أبطال أوروبا في الدورة السابقة التي جرت في فرنسا.

ريناتو سانشيز والذي ضيع نصف الموسم الماضي مع النادي الفرنسي في ثلاثة عشر مباره كاملة مسجلا هدف وثلاثة تمريرات حاسمة في ثلاثة وعشرون مباره لعبها في الدوري الفرنسي مع نادي ليل.

أما أنطوان كريزمان والذي خرج مبكرا مع المنتخب الفرنسي على يد المنتخب السويسري فقد أدى موسم سيء ولم يقدم المستوى المطلوب والمعهود له مع نادي برشلونة لا أوروبيا ولا محليا في ثاني موسم له في قلعة الكامب نو مما جعله عرضة لانتقادات العديد من الجرائد الأوروبية والإسبانية خاصة بعد النتائج السلبية التي حققها نادي برشلونة في الموسم الماضي والموسم الحالي مسجلا فوزا واحد بكأس ملك إسبانيا على حساب أتلتيكو بيلباو، بالإضافة إلى قضية خلافته مع النجم الأول في الفريق وقائد منتخب الأرجنتين ليونيل ميسي، هذه كلها عوامل قد تعصف بأنطوان كريزمان خارج أسوار قلعة البالوغرانا.