“شتيجن” يكتب اسمه في التاريخ من خلال تحطيم رقماً قياسياً جديداً مع “برشلونة”

يواصل الحارس العملاق “تير شتيجن”، نجم حراسة مرمى نادي “برشلونة”، تقديم مستويات خارقة للعادة، وهذا بالرغم من معاناة فريقه في منافسات الموسم الرياضي الجاري، من تحقيق النتائج السلبية.

"شتيجن" يكتب اسمه في التاريخ من خلال تحطيم رقماً قياسياً جديداً مع "برشلونة"

والنادي الكاتالوني يعاني بشكل كبير تحت قيادة المدير الفني “كيكي سيتين”، منذ عودة النشاط الرياضي من جديد بعد توقفه بسبب انتشار فيروس “كورونا”، وعانى الفريق حيث سقط في التعادل بثلاث مباريات، مما يعني خسارته 6 نقاط كاملة، مما ترتب عليه، صعود غريمه ومنافسه “ريال مدريد”، صدارة جدول الترتيب، بفارق 4 نقاط كاملة، لكن الكتالوني قام بتقليص الفارق مؤقتًا إلى نقطة واحدة فقط.

والحارس الملقب بـجدار برلين، “تير شتيجن” انضم إلى صفوف النادي الكاتالوني، عام 2014، حيث كان في صفوف بوروسيا مونشنجلادباخ، ومنذ ذلك الوقت، لم يجلس شتيجن على مقاعد البدلاء، بسبب ما قدمه من أداء أسطوري.

ونجح شتيجن في الخروج بشباك نظيفة في آخر مباراة له، مساء أمس السبت، حيث قام بتصديات خرافية في مباراة فوز فريقه على حساب مضيفه بلد الوليد، بهدف دون رد، في إطار الجولة الـ36 من الدوري الإسباني.

وكشفت الصحف الإسبانية، صباح اليوم الأحد، عن أن شتيجن بات يمتلك 100 مباراة، خرج خلالها بشباك نظيفة، من أصل 233 لقاء.

ويتم الإشارة إلى أن مفاوضات التجديد بين الحارس الألماني والنادي الإسباني، تعطلت، بسبب خلاف على القيمة المادية، في انتظار المزيد من التطورات بشأن إمكانية بقائه من رحيله، خلال الأسابيع القليلة القادمة.