ريال مدريد يفوز على برشلونة في كلاسيكو الأرض وينفرد بصدارة الدوري الأسباني

أقيمت اليوم مباراة التي ينتظرها جميع عشاق الساحرة المستديرة ويتابعها العالم شرقه وغربه وشماله وجنوبه وتسمى بكلاسيكو الأرض ومن يعرف كورة القدم ويشاهدها يعلم أن هذا الكلاسيكو هو الأشهر حول العالم وأعلى نسبة مشاهدة في العالم من قديم الأزل حيث يجمع بين عملاق أوروبا نادي ريال مدريد والعملاق الأسباني الأخر نادي برشلونة.

انتصر اليوم ريال مدريد على فريق برشلونة في مباراة أقيمت في الساعة الرابعة وربع عصرا بتوقيت القاهرة على ملعب برشلونة «الكامب نو» والجميع كان يعلم سيناريو المباراة وكل التوقعات كانت تتوجه إلى الفريق الملكي وذلك لما يمر بيه فريق برشلونة من بعد رحيل النجم الافضل للفريق ليونيل ميسي ومن بعده جريزمان وأصبحت برشلونة تعتمد على شبابها الصغار وبعض الخبرات مثل تيرشتيجن و سيرجو بوسكيتس والقادم من مانشستر سيتي المهاجم الكبير ومفاجأه الكلاسيكو أجوايرو.

ولكن مع ذلك فإن فريق ريال مدريد كان الدوافع لديه أقوى بكثير والاعبين في أفضل مستوى وفورمة عالية لمباريات مثل كلاسيكو الأرض والمدرب الكبير كارلو أنشيلوتي يعرف كيف تكسب هذه المباريات بسهولة وخصوصا أن كانت برشلونة ولاعبيها ومدربها كومان في مثل هذه الأحوال.

فوز فريق ريال مدريد اليوم يعد الإنتصار الرابع على التوالي على فريق برشلونة وهي ظاهرة لم تحدث منذ عام ١٩٦٥ ولذلك كان الفوز اليوم بالنسبة لفريق ريال مدريد مهم للغاية كدافع لتقدم نحو الدوري الأسباني والسيطرة على كلاسيكو الأرض لسنين قادمة وذلك بعد رحيل العديد من النجوم في الفريقين وأبرزهم كان النجم كريسيانو رونالدو لاعب مانشستر يونايتد الأن والمدافع سيرجو راموس لاعب نادي باريس سان جيرمان الأن والأسطورة ليونيل ميسي لاعب باريس سان جيرمان أيضاً وبعض الاعبين مثل رافيل فاران وجريزمان.

ينفرد نادي ريال مدريد بصدارة الدوري الأسباني بعد فوزه اليوم على نادي برشلونة برصيد ٢٠ نقطة بالتساوي مع نادي إشبيلية، بينما يتجمد رصيد نادي برشلونة عند النقطة ١٥ بعد خسارته اليوم ويبقى في المركز الثامن في الدوري الأسباني وهذا الأمر يعد بمثابة إنهيار كبير لناريخ النادي الأسباني وغضب عارم من جماهير الكامب نو.

بدأت المباراة والجميع يعلم أن سيطرة فريق ريال مدريد ستظهر سريعا وبالفعل كانت الخطورة دائما من ريال مدريد ولكن لم تكن بالقدر الكافي وكانت أول عشرين دقيقة من المباراة محاولات على إستحياء والكورة في وسط المعلم  وجاءت أولى الضربات القاضية من ريال مدريد وبالتحديد من الجناح الطائر فينسيوس جونيور وكانت الدقيقة ٢٢ هي إنطلاقة للمباراة وظهور خطورة فينسوس جونيور حيث استلم الكورة وراوغ دفاع برشلونة ولكن سقط داخل منطقة جزاء فريق برشلونة بعد تدخل من المدافع اوسكار مانيجزا وطالبت لاعبي ريال مديد بإحتساب ركلة جزاء ولكن الحكم والفار لم يحتسبوا شيءوتبين في إعادة اللقطة أن الاعب سقط بمفرده دون تدخل من مدافعي نادي برشلونة.

وفي الدقيقة ٢٥ من عمر اللقاء كان الرد السريع من نادي برشلونة حيث ضاعت فرصة التقدم لصالح برشلونة عن طريق الاعب سيرجينو ديست بعد تمريرة ولا أروع ضربت دفاع نادي ريال مدريد من المهاجم ممفيس ديباي جعلت ديست في مواجهة كورتوا حارس ريال مدريد والمرمى مفتوح له لتسجيل الهدف الأول ولكن ضاعت بغرابة شديدة.

وكانت الدقيقة ٣٢ هي صافرة الإنطلاق لأهداف المرمى بعد تصوبية قوية من ممفيس ديباي أمسك بيها كورتوا أرسلها للاعب فينسوس جوينور وانطلق بالهجمة المرتدة الخطيرة ووصلت إلى ديفيد ألبا لاعب ريال مدريد الجديد وسددها صاروخية في شباك تير شتيجن في اقصى الزاوية واشتعلت المباراة بين الفريقين.

ونجم الشوط الأول ديفيد ألبا ينقذ ريال مدريد مرة أخرى في الدقيقة ٤٥ من عمر اللقاء بعد ان وجد أنسو فاتي نفسه في الست ياردات التابعة لريال مدريد وسددها قوية ولكن اصطدمت بالمدافع ديفيد ألبا وانتهى الشوط الاول بتقدم الفريق الملكى واحد صفر.

بدأت الشوط الثاني وأمال جماهير برشلونة أن ينتهى اللقاء بهذه الهدف فقط ولا تزيد غلة الأهداف وكانت تمني النفس بالتعادل ولكن كانت جماهير ريال مدريد متعطشة للفوز بالكثير من الأهداف.

وكتد أن يتحقق امل جماهير نادي برشلونة حيث وجد نفسه أنسو فاتي مرة ثانية في منطقة جزاء نادي ريال مدريد بعد تمريرة رائعة من الاعب جوردي ألبا ولكن سددها في أيدي الحارس كورتوا.

وفي الدقيقة الـ71، مرر فيرلاند ميندي كرة إلى بنزيما داخل المنطقة لكن المهاجم الفرنسي فشل في استغلالها قبل أن يتبين في الإعادة وجود حالة تسلل.

وفي الدقيقة الـ85، أرسل ديباي عرضية داخل المنطقة إلى سيرجيو أجويرو، لكن رأسية المهاجم الأرجنتيني مرت فوق العارضة الأفقية لمرمى ريال مدريد.

فريق ريال مدريد لا يرحم في الهجمات المرتدة وكما فعل في الهدف الأول فعل في الهدف الثانى حيث وصلت الكورة إلى البديل الذهبي ماركو اسينسو وانطلق بيها ليسددها قوية ولكن ينقذها الحارس تيرشتيجن ويتابعها فاسكيز لتعلن أن الهدف الثاني يسجل على أرض الكامب نو وأن ريال مدريد هو من يملك زمام الأول في كلاسيكو الأرض.

ولحفظ ماء الوجه سجل البديل النجم اجوايرو الهدف الأول لنادي برشلونة في الدقيقة ٩٦ من الوقت المحتسب بدل الضائع ولكن قد فات الأوان وانتهت المباراة بنتيجة هدفين مقابل هدف لنادي ريال مدريد.

على نادي برشلونة أن يبحث عن حل سريع فالفريق اليوم لم يقدر على التصدي لهجمات ريال مدريد ولا التقدم نحو التسجيل في الملكي ونتائج المبارايات السابقة مؤسفة للغاية بالنسبة للفريق فالمدرب كومان والاعبين لم يعدوا قادرين على حمل اسم فريق برشلونة فيجب على الإدارة إيجاد الحل.

أما عن فريق ريال مدريد فهو بعيش فترة من أفضل فتراته ويثق الجميع في المدرب كارلو أنشيلوتي ولاعبي الفريق فهو المتصدر في مجموعته في دوري أبطال أوروبا ومتصدر أيضاً الدوري الأسباني.

لقطات من مباراة اليوم بين ريال مدريد وبرشلونة في قمة الدوري الأسباني وكلاسيكو الأرض.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.