ريال مدريد يحقق فوزًا معنويًا على بلد الوليد بأربعة أهداف مقابل هدف


في الجولة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني حقق الريال مدريد فوزا مهما على مضيفه بلد الوليد بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد ،ودخل بلد الوليد المباراة بقوة وإستطاع الضغط على الريال مدريد طيلة العشر العشر دقائق وليثمر ضغطه عن ضربة جزاء في الدقيقة الثانية عشرة لكن الاعب روبن الكاراس أرسلها إلى المدرجات ،وحاصر المضيف الريال وإستطاع تسجيل هدفين ألغيا بداعي التسلل بعد الرجوع لتقنية الفار ،وأثمر ضغط بلد الوليد عن هدف في الدقيقة التاسعة والعشرين من عمر المباراة عن طريق الاعب المغربي أنور التهامي ولم تدم فرحة بلد الوليد بالهدف سوى خمس دقائق ليدرك المدافع الفرنسي رافائيل فاران التعادل للملكي في الدقيقة الرابعة والثلاثين  ليعود بعدها الريال إلى أجواء المنافسة في المباراة  في العشر دقائق المتبقية من الشوط الأول الذي إنتهى على وقع التعادل بهدف لمثله.

دخل الريال الشوط الثاني بقوة وحاصر بلد الوليد ليثمر الحصار ضربة جزاء في الدقيقة الواحدة والخمسين إنبرى لها المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة وسددها بنجاح محرزا الهدف الثاني لفريقه ولم تمض  تسع دقائق بعد الهدف حتى عاد كريم بنزيمة من جديد وسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه لتتعقد مهمة المضيف للرجوع في المباراة وإستمر الضغط المدريدي عل الخصم لكن دون فرص واضحة ،وفي الدقيقة الثمانين من عمر المباراة تعرض الريال لضربة موجعة بعدما تحصل البرازيلي كازيميرو على الورقة الصفراء الثانية ليتم طرده لكن الكرواتي لوكا مودريتش سجل الهدف الرابع لفريقه من تمريرة رائعة من كريم بنزيمة.

وبهذا الفوز قلص الريال الفارق بينه وبين الأتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني إلى خمس نقاط وبفارق إثنتي عشرة نقطة عن المتصدر برشلونة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.