رونالدو ينقذ ريال مدريد من السقوط امام إيبار

تمهيد: أقيمت بالأمس مباراة قوية للغية بين النادي الملكي الأسباني ريال مدريد وبين فريق إيبار وعلى الرغم من إن فريق مدريد يمر بموسم سيء للغية في الدوري إلا إن كبرياء الملكي هو من أنقذه ليلة أمس بعد أن كان قريبًا جدًا من الوقوع في فخ التعادل بهدف لكل فريق أمام إيبار، ولكن رونالدو الكبير البرتغالي يأبى أن يعترف بالتعادل ويسجل هدف الفوز في الدقيقة 84 وهذا الهدف هو الهدف الثامن عشر له هذا الموسم ليكون كرستيانو رونالدو الثالث في قائمة هدافي الدوري الأسباني هذا الموسم حتى الآن.

رونالدو
رونالدو
كرستيانو رونالد لاعب ريال مدريد

أحداث مباراة ريال مدريد وإيبار

في مباراة كانت تبدو سهلة لريال مدريد دخل الفريق الملكي للمباراة مسلح بهجوم رونالدو الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 33 ولكن لم يستمر تفوق ريال مدريد كثيرًا فقد تعادل فريق إيبار في الدقيقة 50 وإستمر هذا التعادل قائمًا حتى الدقيقة 84 وسجل رونالدو هدفًا ثانيًا ليقدم هدفي الفوز وأيضًا مباراة رائعة كان بها مراوغة إستثنائية نالت إستحسان الجمهور، وبهذه النتيجة يبقى فريق إيبار في المركز الثامن وترفع مدريد عدد نقاطك فريقها إلى النقطة 57 ليصحب في المركز الثالث.

إقرأ أيضًا: أخبار مباراة الأهلي ضد إنبي اليوم

هل هي إستفاقه نهاية الموسم أم هي روح ريال مدريد؟

في الحقيقة أنا هنا لا تحدث عن الفريق الملكي ولكني أتحدث عن رونالدو الذي تلقي الكثير من الإنتقادات في الفترة الماضية وكاد قريبًا من الرحيل عن الملكي ولكن يعود رونالدو في نهاية الموسم ليقود الفريق للفوز في أكثر من مباراة ولن هنا يبقى سؤالًا واحدًا هل هي الإستفاقة التي يعود بها رونالدو للرد على الإنتقادات في أخر كل موسم أم إنها روح الفريق فقط؟ أنتظر إجابتك في التعليقات.