“دينيس أودهيامبو واحد منا” حملة تشعل الفايسبوك وتويتر

إهتزت مواقع التواصل الإجتماعي بعد التمميز العنصري الذي مارسه بعض الجاهير الجزائرية والمصرية على اللاعب الكيني “دينيس أودهيامبو” في فعاليات كأس إفريقيا للأمم.

"دينيس أودهيامبو واحد منا" حملة تشعل الفايسبوك وتويتر 1 29/6/2019 - 1:45 ص

في نهاية المبارات التي دارت بين المنتخب الجزائري ونظيره الكيني في إطار مباريات المجموعة الثالثة، شهدت صفوف الجماهير الجزائرية حادث عنصري بعد فوز كينيا بهدفين دون مقابل.

إستمر الإعتداء اللفضي عبر تغريدات في موقع تويتر ومنشورات على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك نن قبل الجماهير التي رفضت الهزيمة وردت الفعل عبر أساليب عنصرية غير حضارية تعتمد على الشتم والقذف.

أطلقت بعد هذه الحادثة المواقع الإجتماعية وسما تحت عنوان “دينيس أودهيامبو واحد منا” وبالإنجليزية ” dennis_odhiambo_one_of_us#

” تهدف إلى التضامن مع اللاعب الكيني حيث تصدت إلى تعليقات السخرية التي تحرض على العنصرية القائمة على لون البشرة.

قام بعض المشاهير ونشطاء المواقع الإجتماعية والمدونين على الشبكة العنكبوتية تعليقات تحتوي على رفض صريح لكل مظاهر التمييز العرفي والإعتداء اللفضي على اللاعبين في رياضة كرة القدم مرفوقة بالهاشتاغ الذي شهد انتشارا واسعا جداً وإحتل صفحات الفايسبوك.

قال أحد المدونين 《هذا النوع من الممارسات يعتبر من مظاهر التخلف فالتمييز العنصري بأنواعه مرفوض وأن الإنسان قد حارب منذ قرون لبث العدل ولانريد أن نعيد هذا النوع من التعدي على الإنسانية مهما كانت الأسباب》.
وأضاف《 كرة القدم للجميع والمهارات هي المقياس الوحيد للتصنيف》.