خطة القبض على كتالونيا سيناريو وحوار ” يورجن كلوب “

تحليل: خالد صلاح عبد الرحيم

خطة القبض على كتالونيا سيناريو وحوار " يورجن كلوب " 1 26/4/2019 - 8:33 م

كلوب منذ بداية الموسم مع ليفربول وهو يدافع عن أفكارة ويقلل نقاط ضعف فريقه :

  • لايوجد ارتكاز جيد في عملية الأستلام والتمرير تحت ضغط، لذلك يستخدم التمريرات الطولية المباشرة Direct football المرسلة من خط الدفاع إلي الثلاثي الهجومي للوصول لمرمي المنافس بأقل عدد ممكن من التمريرات والخروج بسلام من الخلف
  • لا يوجد صانع العاب في الفريق بعد رحيل كوتينيو، وكلوب يصرح ” أنه سيقوم بتعويض صناعة اللعب من خلال الضغط القوي من الأمام ثم الإفتكاك والقيام بالهجوم المعاكس والليفر مميز في عملية الضغط counter pressing.
  • فتح الملعب عرضياً من خلال روبرتسون الذي ساهم بــ11 أسيست وأرنولد الذي يملك يملك 10 أسيست وهدف واحد ، وهم صناع اللعب الحقيقين داخل الخطة.
  • ويبفي خط الوسط الحلقة الأقل إبداعاً في فريق ليفربول والآن كيتا يجلب بعداً جديداً للفريق، الغيني يقدم دعم جيد على المرمي من حيث التصويب وتسجيل الأهداف، و التمركز في مركز 10 والترحيل كجناح أيسروهمي بين الخطوط ليساعد ماني في كمهاجم بجانب فيرمينيو، وهندرسون حالياً أكثر حرية في التحرك ما بين ظهير ومدافع المنافس ويقوم بالعرضيات ويساند أرنولد على الجبهة اليمني ويعطي خيارات التحرك والتمرير لمحمد صلاح، ثم يقوم بالضغط القوي من الأمام لا ستعادة الكرة سريعاً واستكمال نغمة الهجوم.
  • فان دايك أفضل مدافع في العالم جيد في أحراز الأهداف من خلال الكرات الثابتة وعليه مهمة إيقاف ميسي والتغطية خلف ماتيب، وأليسون يقوم بموسم ممتاز ويعيبه الثقة الزائدة في التمرير.

كيفية الفوز على برشلونة :

  • الغاء مرحلة التحضير من الخلف تحسباً للضغط العالي الذي سيطبقه البرسا حتى لا تحدث أخطاء في التمرير.
  • تطبيق الضغط من خلف دائرة المنتصف لأن مع الضغط العالي الذي يستخدمه كلوب ووجود حارس بقيمة ” شتيجن” يمثل مدافع وهمي متأخر لتميزه في التمرير يمكن له كسر ضغط ليفربول من خلال التمرير على الأطراف وبذلك ستظهر المساحات في الخلف ومجهود مضاعف لثلاثي هجوم الريدز الذي سيركض للخلف مرة ثانية لاسترجاع الكرة.
  • أنت تواجة أفضل حارس مرمي في العالم ويقوم بتصديات مستحيلة وباللغة الدراجة ” اللي يضيع يقبل ” أمام البرسا وفي نفس الوقت تواجه أكبر فاعلية هجومية على المرمي من خلال ميسي سواريز وهذا ما حدث في مباراة الريال في الكأس أضاع الريال الفرص وأحرز برشلونة من أنصاف الفرص.
  • أهمية ” طيور الصندوق ” بالترتيب داخل المباراة تبدأ من عند فيرمينيو المهاجم الوهمي الذي يسقط لوسط الملعب ويسحب معه مدافع البرسا لخلق مساحة لماني للتحرك في القنوات الشاغرة بين سيميدو وبيكيه أضعف حلقه في الخط دفاع، لذلك على ماني المهمة الأصعب وهي استغلال كل فرصة أمام المرمي وأحرز الأهداف، ثم يأتي دور صلاح في التمركز كجناح على الخط لجذب الانظار نحوه وخلق موقف 1 ضد1 لماني على الجهة العكسية من الملعب، بالأضافة إلي مهمة صلاح الكبيرة مع أرنولد وهي إيقاف انطلاقات جوردي ألبا.
  • خط وسط الليفر عليه مهمة تغطية المساحات وراء تقدم الأظهرة ” أرنولد، روبرتسون ” وذلك من خلال فابينيو وهندرسون بينما كيتا سيحصل على حرية أكبر للتواجد كجناح وهمي لاعطاء حرية أكبر لماني في الدخول للعمق واستغلال منطقة الــ14 في التصويب على المرمي وصناعة اللعب.
  • الضغط المتوسط يبدأ من عند ميسي بعمل ما يسمي بالاحاطة المركزية “Central briefing” حول ميسي لمنع وصول الكرة إليه مثلما ماحدث مع البرغوث في كأس العالم، بمعني إذا ذهب ميسي على الأطراف يقوم الجناح والظهير سواء على الجبهة اليمني أو اليسري بغلق مساحة الأستلام والتحرك على ميسي واذا تواجد ميسي بالعمق ومن خلال رسم ليفربول في الحالة الدفاعية 4-5-1 يقف فيرمينيو أمام ميسي لمنع التمرير وخلف ميسي كيتا وهندرسون، لأن في موقف 1 ضد 1 حتماً ميسي سيتفوق، ولكن الأفضل أن تمنع وصول الكرة إليه وإبعاده عن المناطق المؤثرة ليذهب ميسي للخلف لاستلام الكرة وعلى أرنولد التركيز على قطع الكرات الطويلة من ميسي لألبا لعبت تكررت كثيراً.

مواجهة صعبة على المدربين وممتعة للمشاهدين، أعتقد انها مباراة نهائي مبكر في دوري الأبطال.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.