“حسناء الزمالك ” وكيف كانت قبل أعوام وماسبب إندهاش نشطاء التواصل الأجتماعى؟

شهد إستاد برج العرب أمس المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا بين صن داونز بطل جنوب أفريقيا ونادي الزمالك وأسفرت نتيجة المباراة بهدف نظيف لنادى الزمالك وبالرغم من هذا الفوز إلا أنه لم يتوج ببطل دوري أبطال إفريقيا لهذا العام وهذا لخسارته في مباراة الذهاب أمام صن داونز حيث كانت نتيجة المباراة بثلاثية لنادي صن داونز مقابل لاشئ لنادى الزمالك.

"حسناء الزمالك " وكيف كانت قبل أعوام وماسبب إندهاش نشطاء التواصل الأجتماعى؟ 1 25/10/2016 - 12:17 ص

كما شهدت أمس مدرجات إستاد برج العرب تشجيع من قبل جماهير نادى الزمالك وكان من بين مشجعين النادي التي خطفت أنظار الكاميرا لحسنها وجمالها الأمر الذي جعلها تلقب “حسناء الزمالك ” الفنانة دنيا الحلو.

كما أنه قد تم تداولها صورتها عبر مواقع التواصل الإجتماعى بشكل ملفت لكل متابعي موقع التواصل الإجتماعى  وهى بمدرج الإستاد ترتدى تشيرت نادى الزمالك وهي في قمة اجمال.

والجدير بالذكر أن أى حدث منتشر على مواقع التواصل لايخلو من الهزار والسخرية أحيانا أخرى وهذا ما جعل تصدر صورة الفنانة دنيا الحلو المشهد الكروي لا يخلو من الآنتقادات والسخرية وعلى سبيل السخرية تم نشر فيديو للفنانة دنيا الحلو وتداوله غلى مواقع التواصل “الفيس بوك ” و”تويتر” وهى بإستضافة سلمى صباحى في برنامج على قناة ” صدى البلد ” الفضائية وهى تبلغ من العمر أنذاك 17 عاما وذلك في عام 2012.

وكان الهدف من نشر هذا الفيديو هو ظهور الفنانة دنيا الحلو ذات ال 17 عاما بملامح مختلفة وأنها لم تكن في مستوى الجمال التي ظهرت به خلال  المباراة الأمر الذي أثار دهشة الكثيرين من متابعي التواصل الأجتماعي.

وهذا ما أدى إلى تعليق الكثير من النشطاء على مواقع التواصل الأجتماعي على هذا المقطع من الفيديو وقال أحد النشطاء من العنصر النسائى “فعلا ادونى فلوس وانتو تشوفنى ملكة جمال العالم”.

كما قال أحد النشطاء  “”أنا لما أقرر اتجوز لازم أقول لمراتى اغسلى وشك الأول، اللى عمل الوش المزيف ده مطلوب حى أو ميتًا، فعلا الفلوس والشهرة تعمل أكتر من كده”.

وقال أحد منتقدا ما تقوم به الفنانات من عمليات التجميل: “مستحيل تكون ديه حسناء الزمالك الله يخربيت عمليات التجميل والمكياج”.