تفاصيل مفاجأة كبرى بواقعة سرقة الكؤوس والميداليات المصرية ارياضية بأنها ليست الأصلية

حادثة سرقة الكوؤس والميداليات التي هزت مصر بالفترة الأخيرة، وأشعلت مواقع التواصل الاجتماعي وموقع التغريدات القصيرة، كانت واقعة تسببت في فضيحة رياضية كبيرة لمصر، حيث ضاع أو سُرق كل الكؤوس الممنوحة للفرق المصرية ضمن بطولات محلية وقارية وعالمية، وضاعت كذلك جميع الميداليات المكتسبة لدى النوادي، تم ضياعها أو سرقتها على حسب ما تم نشره من داخل مقر اتحاد الكرة المصري في الجبلاية، وفي هذا الشأن يؤكد د. أشرف صبحي معالي وزير الشباب والرياضة أن هذه الحادثة لن تمر بسهولة.

سرقة الكوؤس والميداليات

معالي وزير ارياضة والشباب عن واقعة سرقة الكوؤس والميداليات الرياضية المصرية

أعلن معالي الوزير ضمن مواصلة التحري عن الواقعة الأولى من نوعها، أعلن عن فتح ملفات التحقيق العاجلة للوقوف على حدود هذه السرقة والواقعة الغريبة لضياع الكؤوس من مقر الاتحاد في الجبلاية.

صرح د. أشرف صبحي:

  • بأنه تم تشكيل لجنة مختصة وموسعة فنية ورقابية وهي تُعد لجنة قانونية أيضًا
  • لتقوم اللجنة بالوقوف على كل التفاصيل وجميع الملابسات الخاصة بالحادث
  • ومن ثم تقوم بالتحقيق في الأمر
  • ويمكنها الوصول لنتائج واضحة عن الملابسات لتطرحها اليوم وبأسرع وقت ممكن
  • وسيصدر بالتالي تقرير بكل ما توصلت إليه من نتائج التحقيقات
  • موضحًا معالي الوزير أن اللجنة ستبحث إلى جانب حادثة اليوم بقية التفاصيل لحادثة أخرى شبيهه
  • وهي حادثة لأحداث اقتحام الكرة التي كانت في عام 2012م
  • والبحث عما إذا كانت هناك محاضر رسمية بهذه الحادثة وما آلت إليه نتائج التحقيقات

سرقة الكوؤس والميدليات ضمن حادثة لم تحدث من قبل بتاريخ الكرة

قال الوزير عن الواقعة الأشهر الآن؛

  • أنه نرغب في الحصول على عدة إجابات عن تساؤلات مطروحة بصدد هذه الواقعة
  • ومن ثم نستطيع حسم الموقف بصورة نهائية
  • والوقوف على الأحداث والأسباب
  • والإجابة كذلك عن التساؤل عن كل ما فُقد في وقت الحريق السابق
  • وهل تم استرجاعه أم أنه لازال مفقودًا
  • وأنه ستتم حاليًا مراجعة المحاضر الرسمية لكل هذه الأحداث

إعلان اتحاد الكرة رسميًا عن الضياع للكوؤس والميداليات

  • أعلن اتحاد الكرة بشكل رسمی عن فقدان الكؤوس والمیدالیات
  • ولكنه كشفت التحقیقات المثارة بسبب ضياع الرموز الرياضية المصرية
  • تلك القضية التي فجرها المعلق الرياضي الشهير أحمد شوبیر منذ یومین
  • حيث وضح أحمد حسن لاعب منتخب مصر وصرح مفجرًا فضيحة كبرى ومفاجأة لم تكن على البال:
  • وهي أن:
  • كل النسخ التي سُرقت أو المفقودة من:
  • كأس مسابقة الأمم الأفریقیة وغيرها من الكؤوس والميداليات
  • وقال أنها غیر أصلیة ومزيفة وليست الحقيقية
  • ولقد أثار هذا مشكلة جديدة غير حادثة سرقتها أساسًا
  • التي تفجرت منذ يومين
  • مما جعل الجميع يتسائل:
  • أين ذهبت الأصلية؟
  • متى تم سرقتها وضياعها دون علم أحد؟
  • هل اكتشف الاتحاد هذه الواقعة ومنذ متى؟