تفاصيل التأهل التاريخي للجزائر إلى الدور الثاني من كأس العالم 2014

لم يخيب محاربو الصحراء آمال الشعب الجزائري خاصة والعربي عامة، بكسبه رهان التأهل إلى الدور الثاني من منافسات كأس العالم 2014 الجارية في

بلاد السامبا البرازيل.
دخل المنتخب الجزائري المباراة الثالثة له ضد الدب الروسي برسم الدور الأول للمجموعة الثامنة التي ضمت أيضا بلجيكا، وكوريا الجنوبية.وكان الخضر

بحاجة إلى نقطة واحدة لضمان التأهل الأول للجزائر إلى الدور الثاني. وهو بالفعل ماتحقق بعد أكثر من تسعين دقيقة رسم فيها محاربو الصحراء ملحمة تاريخية

حيث تعادلوا بنتيجة هدف مقابل هدف.

تأهل الجزائر

مجريات مقابلة الجزائر روسيا

دخل أشبال البوسني وحيد خليلوزيتش المباراة بتشكيلة متوقعة، بعد الفوز برباعية ضد كوريا الجنوبية، مه تغيير طفيف وهو إبدال المدافع الجزائري

المخضرم مجيد بوقرة، بزميله السعيد بلكالام.وجاء التشكيل كالتالي: رايس وهاب مبولحي، سعيد بلكلام، رفيق حليش، جمال مصباح، عيسى مندي، نبيل بن

طالب، ياسين براهيمي(عوض في الشوط الثاني بحسان يبدة)، كارل مجاني، سفيان فيغولي، عبد المؤمن جابو(عوض في الشوط بنبيل غيلاس)، إسلام

سليماني(عوض في الشوط الثاني بسوداني).
بدأت مجريات اللقاء حذرة من طرف الجانبين مما مكن الروس في الدقيقة السادسة عندما كانت الجزائر تلعب بعشرة لاعبين بسبب خروج فيغولي للعلاج، وعن

طريق فتحة في وسط الدفاع الجزائري، وفي غياب التركيز لعدم دخول اللاعبين للقاء بصورة كاملة، تمكن المهاجم ألكسندر كوكورين من افتتاح التسجيل

برأسية لم يكن لمبولحي من طريق لصدها.
هدف الروس أيقظ لاعبي المنتخب الجزائري فتقدموا نحو الهجوم، وكثفوا من هجماتهم، لكن المحاولات لم تأت بجديد بسبب تكتل الدفاع الروسي وتنظيمه الذي

ضيع عاى الجزائريين العديد من الفرص.ومن بين أهم الفرص التي أوشك الخضر أن يعدلو بها النتيجة رأسية سليماني التي تصدى لها الحارس الروسي

ببراعة، مثلما تصدى لقفتين من طرف كل من يسين براهيمي وجابو على التوالي.وتوالت فرص الجزائيين حتى نهاية الشوط الأول من المباراة.
مع بداية الشوط الثاني دخل لاعبو المنتخب الجزائري بعزيمة أكبر وسيطروا على المقابلة وأتيحت لهم العديد من الفرص، وراحوا يندفعون إلى الهجوم، مما

أربك الدفاع الروسي عدة مرات، وتراجع للخلف ليترك زمام المبادرة للجزائريين

وفي الشوط الثاني من مباراة الجزائر وروسيا اليوم دخل منتخب الخضر بقوة للبحث عن تعديل النتيجة والتأهل إلى الدور الثاني من بطولة كأس العالم 2014

رفقة المنتخب البلجيكي، حيث بدأ واضحا الضغط الجزائري على المرمى الروسية، في حين إعتمد لاعبي روسيا على تكتيك التراجع إلى الورواء والهجمات

السريعة لمفاجأة الدفاع الجزائري الذي كان متقدما كثيرا لمساعدة لاعبي الوسط.
وكانت تدخلات الدفاع الروسي متكررة على اللاعبين الجزائرين مما كلفهم بطاقتين صفراوين، وفي الدقيقة 59 تمكن المهاجم الجزائري إسلام سليماني وعن

كطريق رأسية محكمة من إسكان الكرة في مرمى الروس معلنا تعادل الفريقين.
بعد التعادل شعر الروس بقرب إقصائهم فحاولوا تعويض مافاتهم، ولكن المنتخب الجزائري لم يركن في الدفاع وانحصر معظم اللعب في وسط الميدان حتى نهاية

للقاء بتأهل تاريخي للجزائر إلى الدور 16 من كأس العالم 2014.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.