تعرض بعض لاعبي نادي الزمالك لإصابات شديدة أثناء مباراة الزمالك والإنتاج الحربى

 منذ أن بدأت رياضة كرة القدم في الانتشار والتقدم وجميع العاملين بها يسعون دائما إلي الترفي بها، وخلق مهارات جديدة للاحتراف في ممارستها إلي أن أصبحت من الرياضات العالمية التي حققت نجاحات لا حصر، وهذه الرياضة تتسم بتنشيط قوة التحدي لدى اللاعبين بها وأخذ العالم كله على محاولات تقدم واجتياز مراكز عليا بها ومن النوادي الكبيرة المعروفة لدينا في مصر أعداد كبيرة ومن أبرزها النادي الزمالك. الذي هو من أحدي النوادي ذات الجمهور الكبير وبعد إصرار العاملين بهذا النادي على التحدي والوصول إلى المركز الأول تعرضوا اللاعبين إلي العديد من التدريبات والإصابات، ولكن لم يستسلموا وقد لاعب نادى الزمالك جميع نوادي الموجودة في مصر بالإضافة إلي بعض النوادي الخارجية.
وقام باجتياز العديد من المباريات وبالرغم من الهجوم الذي يتعرض له إلا أن لاعبيه لديهم قدرة الإصرار على النجاح، ولم تعوقهم أي من ألإصابات التي يتعرضون إليها كما حدث مهم في أخر مباراة قاموا بلعبها ضد فريق الإنتاج الحربى. الذي على استعداد للفوز بهذه المباراة ووصفت هذه المباراة بأنها قوية وكان كل اللاعبين يتحدون بعضهم البعض دون الخوف من أي إصابات كما حدث مع عدد من فريق النادي الزمالك. فقد أصيب ثلاث منهم بإصابات شديدة ومن هؤلاء المصابين هو اللاعب محمد الشامي وحازم أمام والحارس أحمد الشناوي.
وبعد أجراء الفحص عليهم تم تشخيص حالتهم بأن (القائد حازم أمام) قد أصيب بشد في عضلة القدم الخلفية كما أصيب اللاعب (محمد الشامي) بعدة كدمات في كاحل قدمه مما سوف يعرضه إلي أجراء فحوصات شاملة وإشاعات على القدم للتأكد من سلامة قدمه أما عن الحارس (أحمد الشناوي) فسوف يقوم هو أيضا بالخضوع لعمل إشاعات على قدمه نظرا لتعرضه إلي كدمات شديدة قد تعرضه للخطر والأطباء اكدوا انهم سوف يتخذون اللازم لمعالجتهم فور ظهور نتيجة الفحوصات والإشاعات وبالرغم من كل هذا العناء كانوا اللاعبين مصرين على الفوز، ولكن انتهت هذه المباراة بالتعادل للفريقين وحصل كل منهم على هدف مقابل هدف من الفريق الأخر.

إنهاء الدردشة
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.