تحقيق عاجل من إدارة “أون سبورت” بشان الفيديو المسرب أثناء مباراة مصر والبرتغال

كشفت مصادر مطلعة ومسئولة  بقناة “أون سبورت” الفضائية، أن إدارة القناة المصرية  قد فتحت تحقيقاً عاجلاً في الفيديو الذي تم تسريبه أمس على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة أثناء تحليل مباراة المنتخب المصري ونظيرة البرتغالي، حيث ظهرت فيه بعض الألفاظ الغير جيدة من المحللين الرياضين لتلك مباراة.

قناة أون سبورت الرياضية

قناة أون سبورت تثجري تحقيق عاجل في واقعة الفيديو المسرب

أون سبورت تفتح تحقيق عاجل في الفيديو المسرب للمحللين الرياضين ” حازم إمام، ومجدي عبد الغني، وأحمد حسام ميدو، وسمير زاهير”، حيث كان هؤلاء المحللين يتحدثون أثناء الاستراحه وتم تسجيل هذا الفيديو التي توجد فيه بعض اللفاظ الخارجة وهم لايشعرون بذلك.

ومن جانبه أكد المصدر أن هذا الفيديو لايوجد عليه لوجو قناة  “أون سبورت”، حيث يوجد عدة احتمالات لتصوير هذا الفيديو، واصدرت إدارة القناة  قرار بالتحقيق العاجل من أجل كشف ملابسات تصوير هذا الفيديو ومن المتسبب في تصويره ونشره على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك”.

وقام ” ميدو” بنشر تغريده له على موقع التواصل الاجتماعي ” تو يتر” يعتذر فيها  لجميع المشاهدين لما بدر منه ومن زملائه من بعض الألفاظ الخارجة التي قد تسيء لهم، قائلا: ” امبارح اتسرب فيديو واحنا قاعدين في الفاصل بنعتذر طبعا لكل الناس على كل لفظ خارج فيه.. وإن شاء الله هنجيب الخائن للأمانة في أسرع وقت ممكن..أكيد مش ذنب أى حد أنه يسمع الألفاظ دى”، مؤكداً للجميع في نهاية التدوينه أنه ليس ملاك، وأن من يتحدثون مع زملائهم قد يحدث بينهم أكثر من ذلك.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.