الهلال السعودي يتغلب على الفيصلي في دور الـ16 من كأس خادم الحرمين الشريفين


تغلب الهلال السعودي على الفيصلي في مباراة جمعت الفريقين في دور ال16 من كأس خادم الحرمين الشريفين، حيث حل الهلال ضيفاً على الفيصلي على ملعب الملك سلمان، وفي لقاء مثير جمع الفريقين حيث تعادل الفريقان بهدفين مقابل هدفين لتذهب المباراة إلى الأشواط الإضافية، وقدم الفريقان مباراة مميزة وظهرت قوة الهلال البدنية في الأشواط الإضافية، وظل التعادل مسيطراً على المباراة حتى الوصول لركلات الترجيح لتنتهي المباراة بفوز الهلال والوصول لدور الثمانية من دوري كأس خادم الحرمين الشريفين.

الفيصلي والهلال
كأس خادم الحرمين الشريفين

وجدير بالذكر أن نادي الهلال العائد مؤخراً من كأس العالم للأندية يقدم أداءً متميزاً خلال هذه الفترة، حيث فاز الهلال مؤخراً على العدالة بسبعة أهداف نظيفة، حيث سجل مهاجم الفريق المتميز غوميز هاتريك في تلك المباراة ليحتل المركز الثاني برصيد 9 أهداف وبفارق هدف واحد عن صاحب الصدارة عبد الرازق حمد الله لاعب النصر  برصيد 10 أهداف.

الشوط الأول “الفيصلي والهلال”:

شهدت الخمسة عشر دقيقة الأولي خطورة من جانب لاعبي الفيصلي وتنوع في اللعب على الأطراف وتهديد مرمى الهلال بالكرات العرضية من الأطراف ولكن استطاع لاعب الهلال محمد البريك من تمريره ساحرة من اللاعب كاريو أن يسجل الهدف الأول للهلال في الدقيقة 18 من عمر المباراة.

رولي بونيفاسيا لاعب الفيصلي الذي سجل هدف التعادل من ضربة جزاء في الدقيقة 29 من زمن الشوط الأول وبعد العودة لتقنية الفار احتسب الحكم ضربة الجزاء بدون تردد، واستطاع الهلال أن يهدد مرمى الفيصلي في عدة مناسبات ولكن دون أهداف لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بين الفريقين.

الشوط الثاني “الفيصلي والهلال”:

قدم الفيصلي شوطاً كبيراً ومباراة رائعة على عكس كل التوقعات حيث هدد مرمى الهلال في أوقات كثيرة من الشوط الثاني ولكن استطاع الهلال التقدم مرة أخرى في الدقيقة 63 عن طريق اللاعب صالح خالد الشهري، واستطاع الفيصلي تعديل النتيجة من تسديده رائعة  من اللاعب محمد قاسم ليسجل هدفاً هو الأجمل في كل مباريات دور الستة عشر حتى الآن لتذهب المباراة إلى الأشواط الإضافية.

الأشواط الإضافية:

قدم الفريقان شوطين دون المستوى نظراً للجهد المبذول في المباراة وظلت الكرة حائرة في وسط الملعب دون أي تهديد على مرمى الفريقين، ولكن استفاق الهلال في الدقيقة 113 عن طريق اللاعب كاريو الذي أرسل عرضية داخل منطقة جزاء الفيصلي لينفرد جوميز بالمرمى الخالي ولكن اللاعب يهدر الهدف بغرابة شديدة ويرسلها فوق العارضة

وتوالت هجمات الهلال الشرسة على الفيصلي لتظهر قوة لاعبي الهلال البدنية العالية ولكن صافرة الحكم تنقذ الفيصلي من شراسة الهلال الهجومية في الدقائق الأخيرة معلناً انتهاء الأشواط الإضافية ليذهب الفريقان إلى ركلات الترجيح، وفي مباراة مثيرة وبركلات الترجيح فاز الهلال على الفيصلي ليتأهل لدور الثمانية.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.