الفيفا يقرر إعادة مباراة السنغال وجنوب أفريقيا

صدر قرار من الإتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا بشأن الطعن المُقدم من منتخب السنغال فيما يخص إحتساب حكم المباراة لضربة جزاء لصالح منتخب جنوب أفريقيا ولا أساس لها من الصحة، حيث أعلن الإتحاد الدولي لكرة القدم إعادة المباراة بين المنتخبين في شهر نوفمبر القادم، وإيقاف حكم المباراة مدي الحياة بعد ثبوت تلاعبه بنتائج المباريات.

الفيفا يقرر إعادة مباراة السنغال وجنوب أفريقيا 1 7/9/2017 - 6:12 م

أُقيمت مباراة منتخب جنوب أفريقيا ومنتخب السنغال في الجولة الثانية بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018 بتاريخ 2016/11/12 على أرضية إستاد مومنتوم بجنوب أفريقيا، كانت المباراة تسير بصورة طبيعية حتى الدقيقة 43 حيث أحتسب جوزيف لامبتي الحكم الغاني ضربة جزاء لصالح منتخب جنوب أفريقيا بدعوي لمس الكرة ليد كوليبالي المدافع السنغالي صاحب القميص رقم 3  وسط دهشة لاعبي المنتخب السنغالي حيث إصطدمت الكرة بقدم الاعب وكان هذا واضحاً للجميع، إنتهت المباراة بفوز منتخب جنوب أفريقيا بهدفين مقابل هدف واحد.

كان قرار الفيفا بإعادة المباراة بين منتخب السنغال وجنوب أفريقيا له نتائج على المجموعة حيث سيتم إلغاء نتيجة اللقاء بخصم الثلاث نقاط من رصيد منتخب جنوب أفريقيا وعدم إحتساب أهداف المباراة وبالتالي لن يتغير ترتيب المجموعة قبل إقامة المباراة المُعادة حيث منتخب جنوب أفريقيا في المركز الأخير سواء خُصم منه نقاط المباراة أو تم إضافتها، منتخب بوركينا فاسو في المركز الأول برصيد ستة نقاط والمركز الثاني من رصيد منتخب الرأس الأخضر برصيد ستة نقاط والمنتخب السنغالي في الركز الثالث برصيد  خمس نقاط وله مباراة ستُعاد في نوفمبر القادم أمل المنتخب الجنوب أفريقي فيظل في المركز الرابع وتخصم منه نقاط المباراة الثلاث فيصبح رصيده نقطة وحيدة وله مباراة تُعاد ضد منتخب السنغال.

جدول المجموعة قبل قرار الفيفا

المنتخب عدد مباريات أهداف له أهداف عليه نقاط
بوركينا فاسو 4 5 3 6
الرأس الأخضر 4 4 6 6
السنغال 4 5 4 5
جنوب أفريقيا 4 5 6 4

جدول المجموعة بعد قرار الفيفا بإعادة مباراة السنغال وجنوب أفريقيا

المنتخب عدد مباريات أهداف له أهداف عليه نقاط
بوركينا فاسو 4 5 3 6
الرأس الأخضر 4 4 6 6
السنغال 3 4 2 5
جنوب أفريقيا 3 3 5 1

أصاب قرار الفيفا بإعادة مباراة السنغال وجنوب أفريقيا التساؤل حول جدوي القرار في حالات مشابهه ففرنسا قد وصلت الي كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا بخطأ تحكيمي واضح بعدما إحتسب مارتن هانسون حكم مباراة فرنسا وأُوكرانيا هدف غير صحيح لمنتخب فرنسا في الوقت بدل الضائع للاعب تيري هنري إذ أنه لمس الكرة بيديه مرتين متعمداً قبل التمرير الي زميله وليام غالاس وتسجيله الهدف وعلى الرغم من إعتراض لاعبي منتخب أُوكرانيا وأهمية الهدف للوصول الي بطولة عالمية ولكن الإتحاد الدولي لكرة القدم لم يتخذ إجراء بخصوص الشكوي المقدمة من المنتخب الأُوكراني.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.