الدرس الرابع مِن سِلْسِلة مقالات تَعَلم تحليل كُرة القَدم مِنَ الصفر إلى الإِحْتِرَاف

إِحْتَرِف تَحْلِيل مُبارَيات كُرة القَدم وَتَعرف علي أُسُس التَحليل والتَكْتِيك


نستكمل معاً حديثنا عن مراكز اللاعبين, وكنا قد تكلمنا في الدرس الماضى عن لاعبي الوسط, وكنا قد شرحنا في الدرس الماضي الجناح العكسي والجناح الخلفي, وفي هذه المقاله نستكمل شرحنا عن خط الوسط وبالتحديد عن لاعب الإرتكاز, وكيف أحدث هذا المركز ثورة فى كرة القدم الحديثة, وجعلنا نري هذه الخطط والتشكيلات.

خط الوسط "لاعب الإرتكاز"
مراكز اللاعبين
خط الوسط

لاعِب الإِرتِكاز

هو أهم لاعب في مركز خط الوسط, ومن الممكن أن يكون لاعب واحد أو لاعبان إثنان, يعتبر لاعب الإِرتِكاز هو القلب النابض للفريق, وهو كابتن الفريق ولو حتى ما كان يرتدى شارة الكابتن, وأي مركز بالفريق يمكن تعويضهُ لو ما كان بيومهِ, ولكن لاعِب الإِرتِكاز الوحيد الذي لو ماكان بيومهِ فقُل على الفريق السلام, وهذا نظراً للمهام الكثيرة جداً وأيضاً المُهمة جداً المطلوبة منهُ, ودعوني أُقسم لكم تِلك المَهام والوظائف دفاعياً وهجومياً.

المَهام الدِفاعية

يُغَطى لاِعِب الإِرتِكاز منطِقةً تمتدُ مِنْ أمَام مُدافعين فريقهُ وحتى منطِقة صُناع اللِعب وتكون تحرُكاتِهِ طولية وعرضية بالمساحة التي يغطيها, ومن أهم وظائفهُ هي الضغط على لاعِبي وسَط الفريق المُنافس وحثَهم على إرتِكاب الأخطاء في منطقة وَسط الملعب, وأيضاً الفوز بجميع الإِلتِحامات سواء الهوائية أو الأرضية, وإذا ما إِسْتطاع ذلِكَ يكون عنده الضوء الأخضر لإِرتِكاب الأخطاء ولكن ليست الأخطاء الخطيرة لإعطاء الفرصة للمدافعين للتمركز الصحيح, والتغطية مكان الظهيرين في حالة صعُودَهم هجومياً.

المهام الهجومية

هو المفتاح لأي هجمة سواء كانت الهجمة من العمق أو من الأطراف, وإيصال الكرات من الدفاع للوسط الهجومي, وهو اللاعب الذي يُعطي خيارات دائماً لزملائه في حالة إمتلاك الكرة, وأيضاً التحكم برتم المباراة سواء تهدئة اللعب أو تسريعة, وبسبب إِمتِلاك لاعِب الإِرتِكاز معدلاً عَالياً من دقة التمرير فقد يُطْلَب منه التسديد على مرمى الخِصم.

الفرق بين لاعب الإرتكاز الكلاسيكي والعصري

ومن الإسم تعرف أن كل نوع يمثل حقبة مختلفة من الزمن, الكلاسيكي هو النوع القديم والذي كانت تقتصر واجباته على الدفاع فقط, أما لاعب الإرتكاز العصري فهو يشارك فى الأدوار الهجومية ولا تقتصر واجباته على الدفاع فقط, ويقدم لاعب الإرتكاز ثلاثة أنواع من التمريرات منها “التمرير القصير” ويستخدم لتهدئة اللعب وبناء الهجمات من الخلف, وأيضاً “التمرير الطولى” وهو إرسال الكرات فى المناطق الخالية من لاعبي الخصم وغالباً تكون ناحية الأطراف وتستخدم لتسريع اللعب وتسريع رتم المباراة, وأيضاً “التمرير البيني” وهو إرسال كرات للمهاجم خلف المدافعين لينفرد المهاجم بمرمى الخصم.

وبهذا نكون قد عرفنا كل شئ عن لاعب الإرتكاز ويتبقى لنا لاعب المحور لِننتَهى من مركز خط الوسط وننتقل إلى خط الهجوم فإِنتظرونى فى المقال القادم.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.