الحكومة: عودة جماهير كرة القدم للمدرجات أول سبتمبر

عقد مجلس الوزراء اليوم برئاسة المهندس مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان اجتماعاً، حيث تناول الاجتماع عدد من القضايا المهمة من بينها تحديد موعد عودة  جماهير كرة القدم للمدرجات، وذلك بعد فترة طويلة من الغياب، منذ عام 2011 على خلفية أحداث إستاد بورسعيد والتي راح ضحيتها عدد كبير من مشجعي النادي الأهلي، بالإضافة إلى حالة الفوضى العارمة التي شهدتها ملاعب كرة القدم من جانب المشجعين فيما بعد ذلك،   والذي أدى إلى اتخاذ الحكومة قراراً بإقامة المباريات بدون جمهور.

عودة جماهير كرة القدم للمدرجات

وفي اجتماع الحكومة اليوم قال وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي بأن مجلس الوزراء قد وافق في الاجتماع الذي عقده اليوم على عودة محبي ومشجعي كرة القدم للمدرجات مرة أخرى وذلك في حدود 5 آلاف متفرج.

وأشار وزير الشباب والرياضة بأن هذا القرار قد جاء بالتعاون والتنسيق مع عدد من الوزارات والجهات المعنية وممثلين عن اتحاد كرة القدم المصرية وممثلي الآندية.

ووجه وزير الشباب والرياضة الشكر لوزير الدفاع ووزير الداخلية على ما قدموه من دعم كامل على عودة الجماهير مرة أخرى للمدرجات، وذلك بعد فترة طويلة من الغياب.

من جهته فقد ناشد رئيس الوزراء الدكتور مصطفي مبدولي بضرورة تضافر كافة الجهود بين جميع الوزارات المختلفة من أجل إنجاح عودة الجماهير مرة أخرى لمدرجات كرة القدم والتشجيع بشكل حضاري، يعكس الروح الرياضية مع التعامل بحسم مع أي خروج عن القواعد والضوابط التي تم وضعها لهذا الغرض.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.