الحرمان من كأس العالم واستبعاد الأندية.. كل ما تريد معرفته عن عقوبات فيفا ضد روسيا

اتخذ الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، مجموعة من القرارات ضد روسيا على خلفية الحرب التي تشنها موسكو ضد أوكرانيا خلال الفترة الحالية، حيث تضمنت تلك العقوبات حرمان روسيا من المشاركة في كأس العالم المُقرر إقامتها في قطر، إلى جانب إيقاف كل المنتخبات الروسية وأنديتها في جميع اللعبات حتى إشعار آخر.

فيفا

وتضمنت القرارات استبعاد نادي سبارتاك موسكو الممثل الوحيد لروسيا بالمسابقات الأوروبية من بطولة يوروبا ليغ، مع عدم اعتماد أي مشاركة روسية في البطولات الأوروبية حتى إشعار آخر في ظل استمرار أزمة الغزو لأوكرانيا، بالإضافة إلى حرمان منتخب السيدات الروسي من المشاركة في كأس أوروبا المقررة في إنجلترا يوليو المقبل والتي يعمل هذا المنتخب على التجهيز لها حاليًا.

مقالات ذات صلة:

الفيفا تقاطع روسيا.. قرار تاريخي تفرضه الفيفا على روسيا

بدوره قدم المجلس التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية الاتحادات الدولية، توصية جديدة بإيقاف الرياضيين الروس والقادمين من روسيا البيضاء خلال الفترة المقبلة وحرمانهم من المشاركة في أي منافسات رياضية.

وقبل أيام أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، قرارًا بسحب تنظيم المباراة النهائية للنسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا من روسيا، على أن يتم نقلها إلى العاصمة الفرنسية باريس.

ويعتبر أكثر المستفيدين من قرار استبعاد روسيا من كأس العالم هو منتخب بولندا الذي سيتأهل مباشرة دون مواجهة المنتخب الروسي من أجل مواجهة الفائز من مباراة منتخبي السويد والتشيك في الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال قطر 2022، حيث كان مقررًا أن يتواجه المنتخب الروسي مع بولندا يوم 24 مارس المقبل بالعاصمة موسكو.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.